يتم التشغيل بواسطة Blogger.

    احصل على فرصتك لتغيير حياتك .. مشروع لترقية الاعتماد على الذات

    النسخة الفرنسية

    النسخة الانجليزية

    الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية

    تاريخ الصحراء الغربية

    الموقع باللغات الاجنبية

    السبت، يناير 14، 2017

    لوبي الفساد يحاول توريط الرئيس في انتهاك حقوق الانسان.


    الصحراء الغربية 14 يناير 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـمرة أخرى يعود لوبي الفساد او ما اصبح يعرف لدى الرأي العام بلوبي “اتهنتيت” لخلط الاوراق وجر القيادة الصحراوية إلى معركة كانت تدار مع العدو فتحولت أسلحتها إلى الداخل الصحراوي، ما يجعل ملف حقوق الإنسان مقبل على الكثير من التحديات التي ستعيق نهج الرئيس في محاربته للفساد والضرب بيد من حديد لاسترجاع المال العام المنهوب .
    لوبي “اتهنتيت” الذي وقف سنوات طويلة ضد هيئة القضاء نراه اليوم يتمسح بأعتاب المؤسسة القضائية للحد من سطوة الإعلام المستقل الذي كشف الفساد وأهله وعرى أساليبهم القذرة في التلاعب بالمصلحة العامة وتحويل المؤسسات الى مستثمرات خاصة.
    معركة خلط الأوراق تبدأ بإنتهاك أسمى حق من حقوق الانسان الا و هو الحق في التعبير وحرية الصحافة التي تكشف الفساد وتحارب المفسدين. لا أحد يمكنه نكران الدور الذي بات يلعبه الإعلام المستقل الصحراوي الذي أضحى ملجأ لكل المقهورين والمظلومين دون أن ينصفهم القضاء او لجان التظلم .
    ان ما نشهده من جدال حول قضية الدعوة القضائية ضد الصحفي حمة المهدي، وهي القضية التي شغلت الرأي العام الوطني مؤخرا ما هو الا بداية لمسلسل طويل من المواجهة بين لوبي الفساد والرئيس الجديد استعداد للمؤتمر المقبل، حيث تحاول بعض الدوائر داخل النظام إسكات اي صوت يغرد خارج السرب حتى لا يؤثر على خططها المستقبلية المتعلقة بالشأن الداخلي، لكن نذكر لوبي “اتهنتيت” انه في عصر شبكات التواصل الاجتماعي يستحيل خداع الناس بالشعارات الكاذبة و إيهامهم ان الفساد ومظاهره من “اتهنتيت” وقبلية لن تؤثر سلبا على مستقبل القضية الوطنية.
    المصدر: المستقبل الصحراوي
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: لوبي الفساد يحاول توريط الرئيس في انتهاك حقوق الانسان. Rating: 5 Reviewed By: Map Lamab
    Scroll to Top