إعلانات

    يتم التشغيل بواسطة Blogger.

    احصل على فرصتك لتغيير حياتك .. مشروع لترقية الاعتماد على الذات

    النسخة الفرنسية

    النسخة الانجليزية

    الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية

    تاريخ الصحراء الغربية

    الموقع باللغات الاجنبية

    إعلانات

    الخميس، مارس 17، 2016

    التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين بالعيون المحتلة، يؤكد بعد قمع وقفته الاحتجاجية أنه لا تنازل عن المطالب الشرعية


    نظم التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين بالعيون المحتلة، زوال الثلاثاء 15 مارس/أذار، وقفة احتجاجية سلمية بمركز الطريق الرئيسي بالمدينة "شارع السمارة" قبالة فرن "مالونو"، تطبيقا لتوصيات اجتماع لجنته المركزية المنعقد مساء السبت 12 مارس/أذار، التي لم تسلم من التضييق المتواصل الذي تفرضه السلطات المغربية على الحق في التظاهر و الاحتجاج السلميين، بحيث تعرضت العديد من المعطلات الصحراويات قبيل انطلاق الوقفة الاحتجاجية السلمية بدقائق للسب و الشتم من طرف عناصر أمنية بزيهم المدني في محاولة لترهيبهم بغرض منعهم من الاستمرار بالمشاركة بالوقفات الاحتجاجية المطالبة باحترام الحق في الشغل.
    فبعد حوالي عشرة دقائق من بداية الوقفة الاحتجاجية السلمية، عملت وحدات من القوات المساعدة مصحوبة بأعداد من عناصر الأمن بزيهم المدني إلى تطويقها و التدخل بشكل عنيف على المعطلات و المعطلين المنضوون تحت لواء التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين، الشيء الذي أسفر عن إصابة العديد من المعطلين، كانت أبرزهم حالة المعطلة الصحراوية "كلثوم التامك" التي حاصرها مجموعة من عناصر القوات المساعدة في زاوية ضيقة لينهالوا عليها بالضرب مما نجم عنه إصابتها بحالة إغماء حادة بسبب ضيق التنفس، إلى جانب العديد من المعطلين الذين تعرضوا للضرب "حمادي البكاري" "المحجوب لحويمد" " محمد مولود منصور" "محمد بابيت" يايا زين العابدين".
    إذا فأمام استمرار سلطات الاحتلال المغربية التضييق بشكل ممنهج على جميع الأنشطة الميدانية السلمية للمعطلين الصحراويين، التي وصلت في أحيان كثيرة لتهديد حياتهم من خلال عملها على رفض إخضاع المضربين عن الطعام للمراقبة الطبية طيلة فترة أسبوعين من إضرابهم اللامحدود عن الطعام في الفترة ما بين 12 كانون الثاني/يناير إلى غاية 25 من ذات الشهر، و استمرارها في إستهداف المعطلات الصحراويات بشتى صنوف المعاملة الحاطة من الكرامة الإنسانية بحيث لازالت المعطلة الصحراوية "كريمة سامي الصلح" تعاني من التبعات الصحية لإصابة كانت تعرضت لها خلالها مشاركتها في وقفة احتجاجية سلمية باليوم العالمي للمرأة، كل هذه الأساليب البوليسية التي تهدف إلى ترهيبهم و ثنيهم عن مواصلة استمرار مشاركتهم في الوقفات الاحتجاجية السلمية، دفاعا عن حقوقهم الاجتماعية المهضومة.
    عليه فإن التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين ليسجل بكل باهتمام و قلق، تنامي وتيرة التضييق على جميع أنشطته السلمية الحضارية، خاصة استهداف مناضلاته بالتحرش و القمع محذرا من التبعات الوخيمة لذلك على السلم الأهلي بالمنطقة، مجددا رفضه القاطع لمنطق فرض الأمر الواقع المنتهج من طرف المؤسسة الاقتصادية "المكتب الشريف للفوسفاط" معتبرين بأن ما أقدمت عليه يرقى لجريمة اقتصادية تنضاف لسجل الجرائم الاقتصادية الفضيعة المرتكبة في حق المدنيين الصحراويين، الذين يعانون من جميع مظاهر الحيف و الاقصاء الاجتماعي، مؤكدا على تمسكه بخياره الديمقراطي النضال المدني السلمي لحين الاستجابة لجميع مطالبه الاجتماعية العادلة و المشروعة، بالرغم من جميع أشكال التضييق و القمع ثم التسويف، معلنين تضامننا الكامل مع المعتقلين السياسيين الصحراويين –مجموعة أكديم إزيك- في إضرابهم اللامحدود عن الطعام، مطالبين الدولة المغربية الإفراج عنهم بدون قيد أو شرط.
    التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين بالعيون المحتلة.
    الثلاثاء 15 مارس/اذار 2016
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين بالعيون المحتلة، يؤكد بعد قمع وقفته الاحتجاجية أنه لا تنازل عن المطالب الشرعية Rating: 5 Reviewed By: Map Lamab
    Scroll to Top