21 مارس عيد الام في العالم العربي ... الجنة تحت اقدام الامهات


لم يعرف التاريخ دينا أو نظاما كرّم الأم وأعلى شأنها مثل الإسلام الذي جعل برها من أصول الفضائل، وحرّم على الأولاد أن يبدو أي امتعاض من والديهما ولو بكلمة "أف"، وقدّم برّ الأم وحسن صحبتها على برّ الأب، عندما سأل رجل رسول الله صلى الله عليه وسلم: من أحق الناس بحسن صحابتي، فقال "أمك"، قال: ثم من؟ قال: "ثم أمك"، قال: ثم من؟ قال: "ثم أمك"، قال: ثم من؟ قال: "أبوك".
وقد جعل الإسلام الإساءة للوالدين من أعظم الكبائر، فقد قال رسول الله: "ألا أنبئكم بأكبر الكبائر: الإشراك بالله، وعقوق الوالدين". وقد كان اهتمام الإسلام بالأم دائما، لكنه لم يخصص يوما للاحتفاء بها أو يجعل لها عيدا، ولم يرد في ذلك أي حديث.
بالرغم من المكانة الرفيعة التي اعطتها الشريعة الاسلامية للام وفرضت طاعتها وبرها حتى ولو كانت غير مسلمة ومرافقتها بالعروف وتلبية حاجياتها ورعايتها بل جعلت الجنة تحت اقدام الامهات في ترغيب في بر الوالدين والاحسان اليهما إلا ان الكثير من المسلمين وبسبب الجهل بتعاليم دينهم والتاثر بالثقافة الغربية واستنساخ عاداتهم وتقاليدهم ظهر عيد الأم أو يوم الأم وهو احتفال ظهر حديثاً في مطلع القرن العشرين، يحتفل به في بعض الدول لتكريم الأمهات والأمومة ورابطة الأم بأبنائها وتأثير الأمهات على المجتمع.
وقد ظهر ذلك برغبة من المفكرين الغربيين والأوروبيين بعد أن وجدوا الأبناء في مجتمعاتهم يهملون أمهاتهم ولا يؤدون الرعاية الكاملة لهن فأرادوا أن يجعلوا يوماً في السنة ليذكروا الأبناء بأمهاتهم. لاحقا اتسعت رقعة المحتفلين به حتى صار يحتفل به في العديد من الأيام وفي شتى المدن في العالم وفي الأغلب يحتفل به في شهر آذار أو نيسان أو أيار.
ويختلف تاريخه عيد الأم من دولة لأخرى، فمثلاً في العالم العربي يكون اليوم الأول من فصل الربيع أي يوم 21 مارس، أما في النرويج فيحتفل به في 2 فبراير؛ في الأرجنتين فهو يوم 3 أكتوبر، وجنوب أفريقيا تحتفل به يوم 1 مايو. وفي الولايات المتحدة يكون الاحتفال في الأحد الثاني من شهر مايو من كل عام.
عيد الأم هو ابتكار أمريكي ولا ينحدر مباشرةً تحت سقف احتفالات الأمهات والأمومة التي حدثت في كل مكان في العالم منذ آلاف السنين. مثل عبادة اليونان لكوبيلي، وعيد الرومان لهيلريا، واحتفال المسيحيين في أوروبا بيوم أحد الأمومة وبالرغم من ذلك أصبح مصطلح عيد الأم مرادفا لهذه العادات القديمة.
عام 1912، أنشأت "أنا جارفيس" الجمعية الدولية ليوم الأم. وأكدت على أن مصطلح "mother's" يجب أن يكون مفرداً وفي صيغة الملكية -في اللغة الأنجليزية- وليس جمع في صيغة الملكية. لجميع العائلات تكريماً لأمهاتهم ولكافة الأمهات في العالم. واستخدم هذه التسمية رئيس الولايات المتحدة وودرو ويلسون في القانون كعيد رسمي في الولايات المتحدة. كما استخدمه الكونغرس الأمريكي في سنّ القانون. كما أشار له رؤساء آخرون في إعلاناتهم مركزين على عيد الأم.

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *