السفير الصحراوي بانغولا يستقبل من طرف وزير الدفاع الانغولي والاخير يجدد موقف بلاده الداعم للقضية الصحراوية


استقبل اليوم الخميس وزير الدفاع الوطني الانغولي السيد جواو لورينصو السيد اباه الديه الشيخ محمد، سفير الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية بجمهوية انغولا.
بعد الترحيب بالسيد السفير، جدد السيد الوزير موقف جمهورية انغولا الثابت والداعم لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والحرية والاستقلال. مضيفا ان زمن الاستعمار قد ولى فبفضل الضغوط الدولية تم القضاء على نظام الميز العنصري بجنوب افريقيا وبالتالي وبنفس الجهود ستتحررالصحراء الغربية، اخر مستعمرة في قارتنا من براثن الاستعمار.
كما قدم الوزير تعازيه للحكومة والشعب الصحراوي برحيل القائد الرمز الشهيد محمد عبد العزيز.
من جهته قدم السفير الصحراوي عرضا عن اخر تطورات القضية الوطنية سواء على المستوى الداخلي او الساحة الدولية منوها بالموقف الثابت لجمهورية انغولا حكومة وشعبا ووقوفها الى جانب قضية شعبنا العادلة حتى تقرير المصير والاستقلال التام.
وبعد اللقاء، وفي كلمة للصحافة التي كانت في انتظاره، وصف السيد السفير العلاقات الصحراوية الانغولية بالممتازة والتاريخية التي تعود الى بداية السبعينات من القرن الماضي. واثنى على المواقف الشجاعة والمتقدمة اجمهورية انغولا حيال كفاح الشعب الصحراوي والمعبر عنها اكثر من مرة وعلى كافة المستويات.
للاشارة فقد تناولت وفي مستهل نشراتها مختلف القنوات التلفزية هذا اللقاء مبرزة مستويات التعاون بين البلدين الشقيقين.

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *