يتم التشغيل بواسطة Blogger.

    احصل على فرصتك لتغيير حياتك .. مشروع لترقية الاعتماد على الذات

    النسخة الفرنسية

    النسخة الانجليزية

    الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية

    تاريخ الصحراء الغربية

    الموقع باللغات الاجنبية

    السبت، سبتمبر 03، 2016

    زيارة المبعوث الاممي الى الصحراء الغربية تصطدم من جديد بالعراقيل المغربية


    اجل المبعوث الاممي الى الصحراء الغربية زيارته الى المنطقة والتي كانت مقررة منتصف الشهر الماضي بسبب العراقيل المغربية والتطورات في منطقة الكركرات جراء الخرق المغربي لاتفاق وقف اطلاق النار الموقع بين جبهة البوليساريو والمغرب تحت رعاية الامم المتحدة سنة 1991 لفسح المجال للحل السلمي.
    وكانت مصادر اممية اكدت خلال شهر اغسطس الماضي ان المبعوث الخاص لبان كي مون للصحراء الغربية كريستوفر روس اصبح بامكانه استئناف زياراته الدبلوماسية إلى المنطقة خلال شهر اغسطس حيث كان من المقرر زيارة المنطقة في النصف الثاني من الشهر الماضي في محاولة منه لإعادة بعث مسار المفاوضات بين جبهة البوليساريو و المغرب المتوقفة منذ سنة 2012 حسبما علم اليوم الأربعاء من مصدر أممي.
    وابدى المغرب تخوفا من الاقتراح الرسمي الذي قدمته الأمم المتحدة لطرفي النزاع والهادف إلى إعداد الأرضية لاستئناف المفاوضات على اساس تقرير المصير.
    عدم تحديد أي تاريخ لهذه الزيارة نتيجة تجاذبات المغرب والامم المتحدة مع التأكيد بان “العراقيل التي يمكن أن تواجه روس خلال هذه الزيارة ستأتي من المغرب” وهو ما حدث بالفعل حيث افتعل المغرب خرق منطقة الكركرات للفت الانتباه وشغل الراي العالم الدولي بقضية اخرى.
    للتذكير تعود آخر مرة اجتمع فيها الجانبان حول طاولة المفاوضات إلى شهر مارس 2012 بمانهاست بالولايات المتحدة.
    و للتذكير اوضح نائب المتحدث باسم الأمين العام الأممي فرحان حق أنه بعد دعوة مجلس الأمن لاستئناف المفاوضات “فانه لا شيء يمنع السيد كريستوفر روس من العودة إلى المنطقة لمواصلة جهوده من اجل تسهيل” المفاوضات.
    كما صرح أن مبعوث بان كيمون قد أجرى خلال الأسابيع الأخيرة عدة اتصالات مع طرفي النزاع و مع بلدان الجوار من أجل إعادة بعث مسار المفاوضات الاممي حول الصحراء الغربية إلا أن هذه الزيارة اصطدمت مجددا برفض السلطات المغربية التي لا زالت تعتبر كريستوفر روس شخصا غير مرحب به في الأراضي الصحراوية المحتلة.
    و سبق للمبعوث الخاص للامين العام الاممي أن أكد مؤخرا على استمرار عداء المغرب له.
    كما أن المغرب لا زال يضع عراقيل امام مسار المفاوضات المباشرة رغم طلب مجلس الأمن الدولي و الامين العام للأمم المتحدة باستئناف المفاوضات حول وضع الصحراء الغربية المحتلة.
    و كانت جبهة البوليساريو قد أخطرت مجلس الأمن حول ضرورة وضع مسار من اجل مفاوضات مباشرة و رفيعة المستوى بين الجانبين, كما نددت جبهة البوليساريو في رسالة وجهتها لهذه الهيئة الأممية بالعراقيل التي يضعها المغرب أمام المسار الاممي من خلال عرقلة اجراء جولة خامسة من المفاوضات التي نصت عليها اللائحة 2285 (2016) في شهر ابريل الأخير التي مددت لعهدة المينورسو.
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: زيارة المبعوث الاممي الى الصحراء الغربية تصطدم من جديد بالعراقيل المغربية Rating: 5 Reviewed By: Map Lamab
    Scroll to Top