وفد من جبهة البوليساريو يستقبل بمقر البرلمان ووزارة الخارجية بالدنمارك


الدانمرك 05 نوفمبر 2016 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة ) - اختتم الوفد الصحراوي المشارك في الندوة الدولية بالعاصمة الدانمركية كوبنهاغن ، زيارة التحسيس بالقضية الصحراوية بإجراء عدة لقاءات واتصالات مع مؤسسات رسمية ومنظمات ومعاهد تعنى بحقوق الإنسان.
واستعرض الوفد خلال لقاءاته تطورات القضية الصحراوية في ظل تنامي القمع الممنهج لدولة الاحتلال المغربية في الأراضي الصحراوية المحتلة والمنافية للاتفاقيات الدولية ذات الصلة بحقوق الإنسان.
وفي هذا الإطار ، استقبل الوفد الصحراوي أمس الجمعة من طرف لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان الدانمركي ، وبمقر وزارة الخارجية من طرف مسؤولين سامين من هذه الوزارة.
وتناولت اللقاءات القضايا المتعلقة بالقضية الصحراوية ؛ حيث تم إطلاع المحاورين على الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من قبل الدولة المغربية والحصار الإعلامي والأمني ، إلى جانب موضوع النهب غير الشرعي للثروات الطبيعية الصحراوية وأهمية الرأي القانوني للمحامي العام لمحكمة العدل الأوربية الذي أكد أن لا سيادة للمغرب على الصحراء الغربية وبطلان جميع الاتفاقيات الاقتصادية المبرمة بين الاتحاد الأوربي والمغرب بخصوص آخر مستعمرة في إفريقيا.
كما تطرقت اللقاءات إلى جدار العار المغربي ومخاطر الألغام المنتشرة من حوله والتي تحصد أرواح المدنيين الصحراويين ، والحاجة الملحة إلى ضرورة توسيع صلاحيات بعثة المينورسو لتشمل مراقبة والتقرير عن وضعية حقوق الإنسان في الصحراء الغربية المحتلة.
للإشارة ، الوفد يتكون من : المناضلة أمنتو حيدار رئيسة تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان ، أبا ماء لعينين ممثل جبهة البوليساريو بمملكة الدانمرك وأبا الحيسن رئيس اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.