برلمانيون واعلاميون بجنوب السودان يؤكدون ان قضية الصحراء الغربية ليست للمساومة وعلى ملك المغرب القبول بالاستفتاء


جنوب السودان 04 فبراير 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة) – 
طالب عضو برلمان جنوب السودان “دينق قوج” ملك المغرب بضرورة القبول بمنح شعب الصحراء الغربية الحق في الاستفتاء لتقرير مصيره, والقبول بنتائجه.
وقال “دينق قوج” للجزيرة نت, إن شعب جنوب السودان قد ذاق الصبر والظلم, وانتهى بأن صوتت غالبيته لصالح الاستقلال عن السودان, عقب الاستفتاء الشهير الذي جرى في يناير 2011.
واستبعد “ويك أتينج” السكرتير الصحفي لرئيس جنوب السودان الحديث المتداول في الاوساط السياسية والاعلامية بالمغرب, من أن زيارة محمد السادس ملك المغرب الاخيرة الى جنوب السودان, قد هدفت إلى جعل جنوب السودان تنضم إلى قائمة الدول التي ستقف ضد قضية الصحراء الغربية .
وقال في حديثه للجزيرة نت إن “الزيارة لم تتناول هذه المسائل، لكنها ركزت بشكل دقيق على بناء علاقات ثنائية بين البلدين على كل المستويات”.
في حين يرى “أتيم سايمون” الصحفي والمحلل السياسي المقيم في “جوبا”، أن زيارة محمد السادس هدفت في الأساس إلى ابتدار عمل دبلوماسي يهدف إلى إبعاد قضية الصحراء الغربية عن الأضواء على مستوى القارة, عقب عودة المغرب لعضوية الاتحاد الأفريقي.
وأشار في حديثه للجزيرة نت إلى أن الملك تفهم الظروف والأوضاع الحالية التي تمر بها دولة جنوب السودان من عزلة وأزمات اقتصادية, وضرورة تقديم المساعدة لها بهدف التأثير على العلاقة التاريخية بين الحزب الحاكم في جنوب السودان وجبهة البوليساريو.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.