إعلانات

    يتم التشغيل بواسطة Blogger.

    احصل على فرصتك لتغيير حياتك .. مشروع لترقية الاعتماد على الذات

    النسخة الفرنسية

    النسخة الانجليزية

    الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية

    تاريخ الصحراء الغربية

    الموقع باللغات الاجنبية

    إعلانات

    الاثنين، فبراير 06، 2017

    هل سيكون قبول المغرب بمثابة حصان طروادة، يؤدي إلى تقويض وحدة الاتحاد الإفريقي؟


    جنوب إفريقيا 06 فبراير2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة) - تساءلت الكاتبة الصحفية من جنوب إفريقيا السيدة شانون إبراهيم في مقال لها نشر أمس الأحد بجريدة "سانداي اندبندنت" الجنوب إفريقية "هل قبول المغرب كعضو في الاتحاد الإفريقي قد يكون بمثابة حصان طروادة في الاتحاد الإفريقي ، مما قد يسبب في تقويض وحدة القارة الإفريقية وبالتالي عرقلة مسار تقرير مصير الشعب الصحراوي؟".
    وأشارت الكاتبة الصحفية إلى "أن جنوب إفريقيا كانت من ضمن الدول الأعضاء التي عارضت قبول المغرب في الاتحاد الإفريقي وأقرت بالأخطار والتناقضات التي ستتعرض لها القارة الإفريقية جراء قبول المغرب في الاتحاد ، وقد اعتمدت القارة في تماسكها على حركات التحرر السابقة التي ناضلت من أجل الحرية والاستقلال".وأوضحت الكاتبة أن كلا من حزب المؤتمر الوطني الإفريقي والحزب الشيوعي الجنوب إفريقي رفضا بشدة قرار الاتحاد الإفريقي في إعادة قبول المغرب ، وقد تساءلوا كيف يمكن للمغرب أن يصبح عضوا في الاتحاد وشعب الصحراء الغربية مازال يرزح تحت الاحتلال المغربي الظالم؟.وأكدت السيدة شانون إبراهيم ، أن إنهاء الاحتلال المغربي للصحراء الغربية ينبغي أن يكون شرطا مسبقا للانضمام إلى الاتحاد الإفريقي ، مبرزة أنه كان للعديد من الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي وجهة نظر تقضي بأن توقيع وتصديق المغرب على القانون التأسيسي للاتحاد الإفريقي يلزمه الاعتراف بالحدود الموروثة عند الاستعمار واحترام حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال.
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: هل سيكون قبول المغرب بمثابة حصان طروادة، يؤدي إلى تقويض وحدة الاتحاد الإفريقي؟ Rating: 5 Reviewed By: Map Lamab
    Scroll to Top