الجالية الصحراوية بضواحي باريس تحيي ذكرى إعلان الجمهورية.


ليميرو/فرنسا 06 مارس 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ أحيت يوم أمس الجالية الصحراوية بضاحية ليميرو الباريسية الذكرى الواحدة والأربعون لإعلان الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية وسط حضور لمختلف شرائح الجالية
وبعد الوقوف دقيقة صمت للترحم على شهدائنا الأبرار، أفتتح الحدث بتقديم عرض حول تاريخ كفاح الشعب الصحراوي منذ الإستعمار الإسباني حتى الإحتلال المغربي والتضحيات التي قدمها من أجل نيل الحرية والإستقلال التام.
كما تخلل الحدث محاضرة حول المواجهات المباشرة مع العدو خاصة في جبهة الأرضي المحتلة وعلى المستوى الدبلوماسي تم خلالها الوقوف على أهم النتائج المحققة في الواجهتين وسبل الرفع من مستوى لتحقيق مزيد من الإنتصارات لصالح المشروع الوطني. 
هذا وأشاد الحضو المتدخلوت الى القرار الصائب للقيادة الوطنية بخصوص ملحمة الكركرات وإسترجاعها من قبضة العدو، كما أشادو بصمود الجيش الشعبي الصحراوي ومجهوداته الجبارة في هذه المواجهة.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.