القائد السابق لقوات حفظ السلام في الصحراء الغربية يحذر من اندلاع حرب مدمرة في المنطقة


الصحراء الغربية 25 ابريل 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ  
حذر القائد السابق لقوات حفظ السلام في الصحراء الغربية، اللواء الدانماركي “كورت موسجارد ” اليوم الثلاثاء من اندلاع حرب مدمرة في المنطقة إذا ما استمرت حالة الجمود التي تشهدها القضية الصحراوية.
وشدد القائد العسكري الاممي في تصريحات نشرتها وسائل الإعلام الدنماركية على ضرورة ان يتعامل المجتمع الدولي بجدية مع التطورات في الصحراء الغربية اذا أراد تجنب حرب خطيرة قد تشمل دول الجوار وتلقي بظلالها على أوروبا.
وأوضح المسؤول الاممي ان تجنب الحرب يمكن في مضاعفة الجهود لتنظيم الاستفتاء لتمكين الشعب الصحراوي من الاختيار الحر بين الاستقلال او الانضمام للمغرب.
واكد المسؤول الاممي ان حرمان الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير وتصاعد انتهاكات حقوق الانسان بالأراضي الصحراوية المحتلة، وفقدان الثقة في الامم المتحدة التي لم تتحمل مسؤولياتها، عوامل قد تدفع بالعملية السلمية في الصحراء الغربية الى الانهيار وبالتالي اشتعال الحرب مجددا.
ودعا المسؤول الدنمارك الى التحالف مع السويد وغيرها من الدول التي تدافع عن القانون الدولي وحقوق الشعوب في تقرير المصير والحرية.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.