ماكرون يضع العلاقة مع الاحتلال المغربي على المحك بعد دعم مرّشحته لنضال الشعب الصحراوي


باريس 14 ماي 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ تحمل توجهات الرئيس الفرنسي الجديد وزعيم حركة الى الامام إيمانويل ماكرون، 
بشائر للشعب الصحراوي بعد تعيين ليلى عيشي مرشحة للحزب في الانتخابات التشريعية في المنطقة التاسعة التي تضم 150 ألفا من الفرنسيين ومزودجي الجنسية المقيمين بـ11 دولة في شمال وغرب إفريقيا.
وأعلنت ليلى عيشي يوم السبت على حسابها في تويتر، نبأ تعيينها لتمثيل الحزب بالمنطقة التاسعة، معربة عن تقديرها لماكرون وفرانسوا بايرو، وهو ما قوبل بحملة مسعورة من قبل المخابرات المغربية وازلامها على شبكات التواصل الاجتماعي.
وكانت نائبة رئيسة لجنة العلاقات الخارجية والدفاع والقوات المسلحة في مجلس الشيوخ الفرنسي ليلى عيشي قد انتقدت في ندوة دولية حول الصحراء الغربية باللوكسومبورغ عام 2013، لا مبالاة المنتظم الدولي بخصوص الشعب الصحراوي الذي يناضل من اجل حقوقه المشروعة في تقرير المصير والاستقلال.
وتحدثت عيشي عن "انحياز فرنسا لسياسة المغرب في المنطقة"، منددة في ذات السياق بالاحتلال المغربي في الصحراء الغربية.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.