منظمة صحراوية تستنكر استمرار التنقيب من طرف كوسموس اينرجي و كيرن في المياه الصحراوية المحتلة


العيون المحتلة 12ماي 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ استنكرت اليوم الجمعة جمعية مراقبة الثروات و حماية البيئة بالصحراء الغربية في بيان لها استمرار شركتي" كوس موس انرجي" و كيرن انرجي بي ال سي"لنشاطهما غير الشرعي بمياه الصحراء الغربية وعزمهما على تنفيذ جميع العقود(السبعة عشر) المبرمة مع المغرب نهاية 2016 ، والتي تشمل أراضي و مياه الصحراء الغربية، وعدم تجميد كافة المسوحات الزلزالية وجميع الأنشطة الاستكشافية بكل ربوع الإقليم برا وبحرا.
وحذرت جمعية مراقبة الثروات و حماية البيئة من ان عمليات التنقيب في قاع المحيط من شأنها أن تحدث أضرارا مدمرة على المدى الطويل للحياة البحرية.
وناشد ت الجمعية في بيانها المنتظم الدولي و على رأسه الأمم المتحدة و مجلس الأمن التدخل العاجل من اجل منع وصد هذا النوع من الأعمال العدوانية التي تطال ثروات الصحراء الغربية، و العمل على خلق الية أممية تحمي هذه الثروات من النهب والاستنزاف.
وأكدت الجمعية أنها ستعمل بشتى الوسائل و كل السبل حتى يتمكن الشعب الصحراوي من كامل السيادة على ثرواته و أرضه.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.