الجالية الصحراوية ببلجيكا تخلد ذكرى إعلان الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء وواد الذهب


بلجيكا 14 ماي 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ أحيت جمعية الجالية الصحراوية ب ببلجيكا إحتفالات بذكرى ١٠ ماي الخالدة بمنطقة خيل وسط حضور متميز لمختلف افراد الجالية الصحراوية ببلجيكا وفرنسا إضافة لمتضامنين مع الشعب الصحراوي إلى جانب رئيس التنسيقية الأوروبية لتضامن مع القضية الصحراوية وتمثيلية الجبهة بيلجيكا.
وكانت هذه المناسبة فرصة لتعريف الحضور بتاريخ المقاومة الصحراوية منذ سنة ١٩٧٠ مرورا بإعلان الجبهة والدولة وبناء المؤسسات من خلال مداخلات قدمها مشاركون خلال الحفل إضافة الى معرض للكتب والوثائق تاريخية، ليتم بعد ذبك عرض للفيلم الوثائقي "قل لهم أنني موجود" حول المقاومة المدنية السلمية بالأرض المحتلة ومعاناة السجناء السياسيين بالسجون المغربية "تجربة المناضل الحقوقي "النعمة أصفاري" كما قدمت بالمناسبة زوجته الناشطة الفرنسية "كلود مونجان" عرضا حول قضية معتقلي اكديم ازيك والمعاناة التي يمرون منها داخل السجن منذ ما يزيد عن ست سنوات.
وسجل الحدث حضور لزوار من تركيا، العراق، إسبانيا وبلجيكا أشادوا بمقاومة وصمود الشعب الصحراوي، ليختتم بعدها الإحتفال بعرض فني أدته مجموعة موسيقية بلجيكية تضامنا منها مع كفاح الشعب الصحراوي من أجل الحرية والإستقلال. 
مراسلة : عالي الرُبيو

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.