شاعر جزائري يتبنى القضية الصحراوية مضمونا لمسيرته الشعرية ويهدي أول ديوان له للشهيد الرئيس محمد عبد العزيز


وهران 02 يونيو 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ بمناسبة الذكرى الاولى لرحيل الشهيد الرئيس محمد عبد العزيز ، أصدر الشاعر الجزائري الناشيء سلامه الذي اعطى لنفسه لقب شاعر الصحراء الغربية ديوانه الشعري الاول والذي أهداه إلى روح الشهيد الرئيس الراحل محمد عبد العزيز ، والرئيس ابراهيم غالي والقنصل الصحراوي بوهران .
الشاعر أستاذ ببلدية بوحجر ولاية عيت تموشنت ، وقد شعتع مشاركته في احد المحطات التضامنية التي نظمت بالغرب الجزائري على ان يجعل من القضية الصحراوية عنوانا وشعارا لرسالته الشعرية خلال مسيرته المستقبلية ، وفي لقاء سابق له مع القنصل الصحراوي السابق بولاية وهران السيد موسى سلمى التزم بانه سيصدر ديوانه الشعري الاول في ذكرى رحيل القائد الرمز الشهيد محمد عبد العزيز .
الديوان الشعري يتضمن عدة قصائد تتناول مقاومة الشعب الصحراوي ، حقوق الانسان ، الامل ، الحرية ، الصمود ، معاناة اللجؤ : ........ ، وقد التزم الشاعر بأنه سيزور مخيمات اللاجئين الصحراويين لمشاركة الشباب والطلبة الصحراويين والشعب الصحراوي برنامج صائفة 2017 .
وفي لقاءه بالقنصل الصحراوي السابق وبعد تقديم له كامل الشكر وجميل العرفان طلب الشاعر من القنصل السابق تقديم نسخة ورقية من ديوانه الشعري الأول لوزارة الثقافة الصحراوية كهدية منه للشعب الصحراوي ولأرواح الشهداء وللمعتقلين الصحراويين بالسجون المغربية .

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.