ممثلا لرئيس الجمهورية، رئيس المجلس الوطني يصل نيكاراغوا للمشاركة في الذكرى ال38 للثورة الساندينية وملتقى ساوباولو


نيكاراغوا 18 يوليو 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ وصل أمس الاثنين عضو الأمانة الوطنية رئيس المجلس الوطني الصحراوي السيد خطري أدّوه ، إلى العاصمة النيكاراغوية كمبعوث لرئيس الجمهورية ، للمشاركة في الاحتفالات المخلدة للذكرى ال38 لانتصار الثورة "الساندينية" وكذا الطبعة ال23 لملتقى ساوباولو المنظم بماناغوا.
وكان في استقبال رئيس المجلس الوطني مبعوث رئيس الجمهورية بمطار العاصمة رئيس الجمعية الوطنية النيكاراغوية النائب غوستافو إدواردو بوراس ، أين أدلى بعد الاستقبال بتصريح لوسائل الإعلام النيكاراغوية.
تجدر الإشارة إلى أن الوفد الصحراوي المرافق لمبعوث رئيس الجمهورية يتكون من عضو الأمانة الوطنية الوزير المنتدب المكلف بأمريكا اللاتينية منصور عمر ، وسفير الجمهورية الصحراوية بنيكاراغوا سليمان الطيب هنّان ، وكذلك سفير الجمهورية الصحراوية بالمكسيك أحمد مولاي أعلي.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.