انطلاق التظاهرة الفنية "آرتيفاريتي" في طبعتها الـ 11 بمخيمات اللاجئين الصحراويين


ولاية بوجدور 29 اكتوبر 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ بالتعاون بي وزارة الثقافة الصحراوية وجمعية اصدقاء الشعب الصحراوي بمدينة الاندلس الاسبانية افتتحت يوم السبت بولاية بوجدور بمخيمات اللاجئن الصحراويين الطبعة 11 من التظاهرة الدولية للفن "ارتيفاريتي" والتى تحمل شعار "نبدع، نفكر للمستقبل" بحضور عدد من المسؤولين الصحراويين واطارات بوزارة الثقافة وعدد من الفنانين الاجانب المشاركين في هذه الطبعة يمثلون تسع جنسيات بالاضافة للفنانين الصحراويين.
حفل الافتتاح تخللته كلمات للوفود المشاركة من الجزائر واسبانيا واطر وزارة الثقافة الصحراوية.
تجدر الاشارة الى ان "آرتيفاريتي" تظاهرة فنية تاسست قبل عشرة اعوام من اجل دعم الشعب الصحراوي في مقاومته للاحتلال المغربي بواسطة الفن المعاصر. و ينعقد هذا المهرجان سنوياَ بمخيمات اللاجئين الصحراويين المتواجدين بالجزائر، حيث يسهر الفنانين الصحراويين و الاجانب على حد سواء على خلق فضاء خصب يتيح امكانية العمل على ايجاد تسوية لهذا النزاع الذي تجاوز عمره ال40 سنة و ذلك من خلال الفن المعاصر.
و يُسهم آرتيفاريتي في عملية حلحلة نزاع الصحراء الغربية من عدة جوانب و هي: اتكريس الفن للتعريف بقضية الصحراء الغربية المحتلة في مختلف الدول، و خلق مشاريع طويلة المدى تُشرك المواطنين المحليين بما يدعم اسلوب حياتهم و مقاومتهم، كما يسهم المهرجان بتكريس كل ذلك من اجل اثراء الساحة الفكرية.
و ككل سنة يقوم آرتيفاريتي بفتح ابواب التسجيل للفنانين الراقبين في المشاركة بمشاريع فنية تندرج مواضيعها في اطار نزاع الصحراء الغربية و بمختلف جنسياتهم. 
ملتقى الفن و حقوق الانسان بالصحراء الغربية هو فرصة للتنمية بواسطة الفن كما انها فرصة للتعايش و الحوار من اجل ايجاد حل لهذا النزاع الدولي الذي طال امده.

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *