المجموعة البرلمانية لاصدقاء الشعب الصحراوي بالبرلمان الأوروبي تعقد اجتماعا طارئا حول مستجدات القضية الصحراوية


عقدت المجموعة البرلمانية لأصدقاء الشعب الصحراوي بالبرلمان الأوروبي اجتماعا طارئا حول مستجدات القضية الصحراوية في افق التصويت على اتفاقية الشراكة بين الإتحاد الأوروبي والمغرب اذ من المنتظر ان تعرض هذه الإتفاقية على التصويت بالبرلمان الأوروبي هذا الاربعاء.
وقد أجمع المشاركون على معارضتهم لهذه الاتفاقات و امتعاظهم من المحاولات الرامية الى الالتفاف على احكام المحكمة الاوروبية، وعدم مراعاة مصداقية و مبادئ الإتحاد الاوروبي.
يشار إلى أن أكثر من مئة برلماني كانو قد وقعوا على مشروع قرار يطالبون بموجبه من البرلمان الأوروبي بضرورة العودة إلى المحكمة الأوروبية و النظر إلى مدى ملائمة هذه الإتفاقيات في صيغتها الجديدة مع الأحكام التي كانت قد اصدرتها المحكمة في هذا الصدد و التي تقر بعدم شرعية أي اتفاق مع المغرب يشمل الأراضي الصحراوية ( بحرا،جوا، برا)
و بالمناسبة القى محامي جبهة البوليساريو السيد جيل ديفيرس عرضا مفصلا حول العواقب القانونية لإدراج الصحراء الغربية في الإتفاقات مع المغرب، موضحا أن الجبهة الشعبية ستحتكم إلى القضاء و القانون الدولي لإبطال أي إتفاقية من هذا النوع، وأوضح أن لب الموضوع يكمن في احترام سيادة الشعب الصحراوي على أرضه و خيراته.
وقد حضر الاجتماع وفد من جبهة البوليساريو يضم كل من عضو الأمانة الوطنية الوزير المنتدب المكلف بأوروبا السيد محمد سيداتي والسيد لمام محمدعالي سيد البشير ممثل الجبهة بالدنمارك.

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *