روسيا: نعتبر أحداث الجزائر شأنا داخليا لدولة صديقة


أكدت الخارجية الروسية أن موسكو تعتبر أحداث الجزائر شأنا داخليا لدولة صديقة وتأمل بحل المشاكل بنهج بناء
وأعلنت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الثلاثاء، أن بلادها تعتبر ما يحدث في الجزائر شان داخلي لدولة صديقة لروسيا، معربة عن أمل موسكو، بأن تحل المشاكل في الجزائر بنهج بناء ومسؤول.
وقالت زاخاروفا تعليقا على أحداث الجزائر بطلب من صحيفة "كوميرسانت": "نعتبر ما يجري في الجزائر شأنا داخليا بحتا لدولة صديقة لروسيا، وفي نفس الوقت، نأمل بأن تحل المشاكل مستقبلا بنهج بناء ومسؤول، بما يتماشى مع الحوار الوطني الشامل مع التركيز على تأمين الاستقرار والظروف الملائمة للمزيد من التقدم في الجزائر، على درب التغيير السياسي والاجتماعي الاقتصادي بما فيه مصلحة الشعب الجزائري بأكمله".

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *