الرئيس النيجيري محمد بوخاري يستقبل رئيس الجمهورية العربية الصحراوية ابراهيم غالي


اسـتـُـقبـِـل رئيس الجمهورية، الأمين العام للجبهة، السيد ابراهيم غالي من طرف الرئيس النيجيري محمدو بوهاري اليوم الخميس بمقر رئاسة جمهورية نيجيريا.
وكان اللقاء أخوياً وصريحاً، تبادل فيه الجانبان التطرق إلى القضايا ذات الاهتمام المشترك والعلاقات الثنائية الوطيدة بين جمهورية نيجيريا الفدرالية والجمهورية الصحراوية.
الرئيس الصحراوي عبر، باسم شعب وحكومة الجمهورية الصحراوية عن الشكر والتقدير لنيجيريا وموقفها المبدئي إلى جانب كفاح الشعب الصحراوي من أجل تقرير المصير والاستقلال، المنسجم مع مكانتها وتاريخها العريق في الدفاع عن حرية إفريقيا وتخليصها من الاستعمار.
وتطرق رئيس الجمهورية إلى آخر تطورات القضية الوطنية، مبرزاً العراقيل التي يشهدها مسار التسوية الأممي الإفريقي، وخاصة من طرف عضو دائم في مجلس الأمن الدولي، ومشيداً بموقف الاتحاد الإفريقي، ومطالباً أعضاءه، على غرار نيجيريا، بمزيد من الجهود والضغوط لتخليص إفريقيا من آخر مظاهر الاستعمار. الرئيس النيجيري جدد الترحيب بنظيره الصحراوي، مذكرا بثبات الموقف النيجيري، والعلاقات التاريخية التي تجمع بين البلدين، مجدداً دعمه لتنفيذ قرارات الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي، حتى تنعم الجمهورية الصحراوية بالسلام.
للتذكير، اعترفت جمهورية نيجيريا بالجمهورية الصحراوية في سنة 1984، في العهدة الأولى للرئيس الحالي محمدو بوهاري، حيث يقيم البلدان الإفريقيان علاقات دبلوماسية على مستوى السفراء

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *