إعلانات

    يتم التشغيل بواسطة Blogger.

    احصل على فرصتك لتغيير حياتك .. مشروع لترقية الاعتماد على الذات

    النسخة الفرنسية

    النسخة الانجليزية

    الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية

    تاريخ الصحراء الغربية

    الموقع باللغات الاجنبية

    إعلانات

    الاثنين، مارس 14، 2016

    جميع مفردات الافلاس والفشل لايمكنها التعبير عن ردة الفعل المغربية على زيارة بانكيمون للتراب المحرر من الجمهورية الصحراوية (البشير مصطفى)


    مخيمات اللاجئين الصحراويين 14 مارس 2016 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ قال وزير الدولة المستشار برئاسة الجمهورية السيد البشير مصطفى السيد في تعليقه على الهجوم المغربي الرسمي على الامم المتحدة والامين العام بانكيمون :"ان جميع مفردات الافلاس والفشل لايمكنها التعبير عن ردة الفعل المغربية على زيارة الامين العام للامم المتحدة بانكيمون الى مخيمات اللاجئين الصحراويين والتراب المحرر من الجمهورية الصحراوية".
    مؤكدا ان صمود الشعب الصحراوي والاخطاء الجسيمة التي يرتكبها الاحتلال المغربي في تعاطيه مع مخطط السلام والغطرسة التي ينتهجها في التنصل من التزماته مع الامم المتحدة بعد رفضه المفاوضات، ومحاولة منع الامم المتحدة من الزيارة وربط ذلك بتطبيق املاءاته،

    مضيفا ان هذا شيء اكثر من ان يعقل.
    وفي رده على سؤال للاماب المستقلة حول رؤية جبهة البوليساريو لابعاد زيارة الامين العام الاممي في إحداث ديناميكية لتحريك مسار السلام؟
    قال البشير مصطفى السيد ان المغرب يريد استبدال روس ويريد من بانكيمون قول ما يردده الاحتلال، وتبني وجهة نظره، والاحتلال يجيش اليوم مسيرة ضد الشعب الصحراوي ويحضر اخرى غدا ضد الامم المتحدة، وهي امور تنم عن فقدان الشرعية في ما يطالب به المغرب من ادعاءات في الصحراء الغربية والمشروعية فيما يقوم به من تصرفات تضعه في عزلة لا سابق لها.
    واضاف البشير مصطفى ان المغرب بالامس كان في مواجهة مع اوروبا ومع محكمة العدل الاوروبية وتعليق كل الاتصالات مع الاتحاد الاوروبي ومؤسساته، بسبب قرار المحكمة الاوروبية بوقف اوروبا لاستيراد المنتجات القادمة من المناطق المحتلة سواء في فلسطين او الصحراء الغربية.
    واكد الوزير الصحراوي ان الشعب الصحراوي لايطالب من الامم المتحدة اكثر مما هي مطالبة به في الوفاء بالدين الذي قطعته على نفسها عندما افادت بعثة اممية الى الصحراء الغربية لتقوم بمهامها المحددة لها والمتمثلة في الاشراف على تنظيم استفتاء تقرير مصير الشعب الصحراوي والذي لم يعد يقبل التاجيل او التاخير.
    وحول دلالات زيارة بانكيمون قال البشير مصطفى نقدر لبانكيمون سمو اخلاقه لان ما تعانيه المعمورة اليوم هو سوء الاخلاق، لانه زار المنطقة في نهاية عهدته لارضاء ضميره، ولم تغريه الاموال او المصالح الشخصية.
    اما الهجوم المغربي عليه فهو عدوان في كل تفاصيله لن ينتصر ولن يمر وهو ليل مظلم سينتهي بسطوع شمس الحرية، في الصحراء الغربية.
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: جميع مفردات الافلاس والفشل لايمكنها التعبير عن ردة الفعل المغربية على زيارة بانكيمون للتراب المحرر من الجمهورية الصحراوية (البشير مصطفى) Rating: 5 Reviewed By: Map Lamab
    Scroll to Top