الحكومة الإسبانية التزمت بتقديم الدعم اللوجيستيكي لبعثة الامم المتحدة لتنظيم الاستفتاء بالصحراء الغربية


مدريد 12 نوفمبر 2016 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة) -اوردت وكالة الانباء الاسبانية “إيفي” ، أن رئيس الحكومة الإسبانية “ماريانو راخوي”، سيلتقي يوم 16 نوفمبر الجاري مع “أنطونيو غوتيريس”، الأمين العام للأمم المتحدة الجديد, بعد عودته من المغرب, اين سيشارك في مؤتمر المناخ كوب 22 يوم 15 من نفس الشهر.
واضافت الوكالة ان الحكومة الإسبانية التزمت بتقديم الدعم اللوجيستيكي لبعثة الامم المتحدة لتنظيم الاستفتاء بالصحراء الغربية « المينورسو », من خلال وضع المروحيات الإسبانية رهن إشارتها.
و معلوم ان اسبانيا ستترأس مجلس الامن الدولي خلال شهر دسمبر المقبل, وكان البرلمان الاسباني قد ناقش , مقترحا تقدم به نواب عن حزبي “كناريا الجديدة” و “كومبروميس”, يدعو الحكومة الاسبانية الى مطالبة مجلس الامن بتحديد تاريخ لإجراء استفتاء لتقرير المصير بالصحراء الغربية.
ويدعو المقترح الحكومة الاسبانية الى تحمل مسؤولياتها لاستكمال مسار انهاء الاستعمار من الصحراء الغربية, من خلال تقديم مقترح لمجلس الامن يدعو الى تحديد موعد لتنظيم الاستفتاء بالصحراء الغربية.
ويطالب المقترح الحكومة بالدفاع عن توسيع صلاحيات بعثة المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الانسان والتقرير عنها.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.