الاب المجاهد لخليفة لعريبي في ذمة الله


ببالغ الأسى والحزن وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تلقيت نبأ وفاة المناضل لكبير لخليفة لعريبي وهوأحد الاعيان الصحراويين .انتقل المرحوم الى الرفيق الاعلى يوم امس بمنطقة التفريتي المحررة وانخرط بصفوف الجبهة الشعبية مند سنواتها الاولى وظل يمارس مهامه الى ان قعده الكبر 
وبهذا المصاب الجلل نتقدم بأحر التعازي وبأصدق تعابير المواساة الى عائلة الفقيد ومنها الى الشعب الصحراوي سائلين الله تعالى أن يتغمد الفقيد العزيز برحمته الواسعة ويتقبله عنده بقبول حسن و ينعم عليه بعفوه ورضوانه ويجعله رفقة النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولائك رفيقا.
و"إنا لله و إنا إليه راجعون".

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.