مشاريع تشغيل الشباب لسنة 2017

    يتم التشغيل بواسطة Blogger.

    احصل على فرصتك لتغيير حياتك .. مشروع لترقية الاعتماد على الذات

    النسخة الفرنسية

    النسخة الانجليزية

    الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية

    تاريخ الصحراء الغربية

    الموقع باللغات الاجنبية

    إعلانات

    السبت، يناير 14، 2017

    البرلماني السابق التاقي مولاي ابراهيم يكشف مخططات التيار الظلامي ويستعرض تجربته في المجلس الوطني (حوار)


    فيما يلي مقابلة مع اجراها الصحفي والاعلامي سلمية الساخي مع الكاتب والبرلماني السابق الاستاذ التاقي مولاي ابراهيم تتناول تجربته في المجلس الوطني وقضية جر الاعلاميين الى القضاء للمارسة الضغوط النفسية عليهم والضغط في اتجاه تكميم الافواه وهي السياسة التي يرعاها وزير الاعلام الحالي وبعض اذنابه وفيمايلي نص المقابلة:
    السول الأول من هو التاقي ؟
    ج1‎المتحدث هو عبدالله الضعيف التاقي مولاي ابراهيم سيدي صالح؛موظف بسيط بالمديرية الوطنية للشرطة؛رفضت الهجرة الى الخارج من اجل تسديد الدين الذي علي تجاه دولتي وشعبي الدي بلغت اعلى المستويات بفضل نضاله وصموده فكان لابد من الاندماج في احدى مؤسسات الدولة من اجل تطويرها؛واخترت جهاز الشرطة بالذات نظرا لعزوف المثقفين عن الالتحاق به;فكان لابد من التضحية بالاحلام والطموحات في سبيل تطوير هذه المؤسسة الامنية التي تضم عددا كبيرا من الافراد المخلصين لقضيتهم ووطنهم وفي حاجة ماسة الى من يساعدهم في الرقي بهذا الجهاز الى المستويات المأمولة.‏
    كان لي شرف العضوية في البرلمان الصحراوي في العهدتين الماضيتين واعتز كثيرا بتجربتي والبرلمانية والكل يعلم اسباب عدم تحقيقي لعهدة ثالثة؛والتاريخ هو الكفيل بالحكم على كل منا في اي موقع نضالي.
    السؤال الثاني :ماهو تعريف المجلس الوطني وماهو عدد النواب وعدد الجان وماهو دوره؟
    ج2/المجلس الوطني هو المؤسسة المخول لها تشريع القوانين من جهة ورقابة البرامج الحكومية من جهة اخرى.وعدد لجان المجلس الوطني سبعة وهي اللجنة السياسية واللجنة الاجتماعية ولجنة الدفاع والامن واللجنة القانونية والادارية ولجنة المالية والتعاون والتنمية والتجارة واللجنة الاقتصادية واللجنة الاجتماعية.
    عدد اعضاء البرمان 53 عضوا.
    وكما اشرت سلفا فدور البرلمان هو سن القوانين ورقابة البرامج الحكومية لكن هذا الدور يبقى معطلا مادام النائب يحول ثقة القواعد الشعبية فيه الى التموقعات القبلية داخل قبة البرلمان والبحث عن مصالح ذاتية.
    وقد سبق ان قلت في قبة البرلمان وبحضور الجهاز التنفيذي بأنه ينبغي تجميد عمل البرلمان لمدة 10 سنوات او اكثر حتى تتولد لدينا ذهنيات لها شعور بالمسؤليات النيابية المعلقة عليها بعيدا عن اية توجهات قبلية او مصلحية.
    السؤال 3/ وحسب خبرتك هل يوافق المجلس الوطني على برنامج الحكومة 2017 أم العكس مع التوضيح؟
    ج3/من الامور المضحكة والمبكية في ان واحد هو ان بعض النواب يعارضون برنامج الحكومة وعند التقييم يقيمونه
    انا لم اعلن عن موقفي من برنامج الحكومة وارفضه فكيف اقيم برنامج سبق لي وان رفضته جملة وتفصيلا.
    واعتقد ان التصويت على برنامج الحكومة يتيح للنائب حق تقييمه بكل اريحية.
    وعن امكانية التصويت على برنامج الحكومة لسنة 2017 او رفضه فاعتقد ان الامر سابق لاوانه قبل معرفة نتائج تقييم برنامج الحكومة.
    لكن مهما يكن فاذا كان التصويت ضد برنامج الحكومة من اجل البناء فمرحبا وسهلا اما اذا كان من اجل تصفية حسابات شخصية فلااوافق على ذلك.
    س4/وهل يمكن أن نقول ونواكد بأننا نمتلك مجلس وطني فعلي وميداني ؟
    ج 4/عندما كنت عضوا في المجلس الوطني حاولنا كمثقفين ان نرتقي بأداء المجلس الوطني الى المستوى المأمول لكننا اصطدمنا بتيار الغوغائين والمزايدين الذين لديهم مواقف خارج قبة البرلمان تتنافى تماما مع مواقفهم داخل قبة البرلمان؛كما عانينا من جبن المثقغين داخل قبة البرلمان الذين يتحاشون الوقوف في وجه تيار المزايدين والغوغائين الذي يمتاز بوحدة المواقف حتى ولو كانت على خطأ.
    ومادام هذا التيار موجود داخل قبة البرلمان فلن تقوم للمجلس الوطني قائمة.
    هناك اشاعة يروجها الغوغائيون والمزايدون بأن الجهاز التنفيذي يمارس ضغوطات على النواب من اجل تمرير مشاريعه وهي الحجة التي يبررون بها فشلهم في تحقيق تطلعات قواعدهم الانتخابية التي استبدلوها بالتموقعات القبلية داخل البرلمان.
    وللامانة وخلال العهدتين التي قضيتهما في البرلمان لم يتصل بي اي مسؤول او وزير من اجل تمرير مشروع او الدفاع عنه او شئ من هذا القبيل ولم يمارس علي اي ضغط لتبني موقف معين.
    فمشكلة البرلمان ذاتية وليست موضوعية وعندما يتحرر النواب من النزعة القبلية والمصلحية عندها يمكن ان نتحدث عن برلمان حقيقي.
    س5/وماهو تقيمك على دورة المجلس الوطني الأخيرة ؟
    ج5/ لم اتابع اخبار الدورة الاخيرة للبرلمان بسبب زيارتي للمناطق المحررة لمدة شهر؛لكن تصلني اخبار بين الحين والاخر على ان البرلمان حاسب الوزير الفلاني او العلاني...الخ واتمنى الا يكون هذا الامر مجرد جعجة بدون طحين.
    وللاسف الشديد فإن بعض النواب يعتبرون ان سحب الثقة من الحكومة موقف بطولي اذا حققه البرلمان متناسين ان الدولة الجزائرية القوية والتي يحسب لها العالم اليوم الف حساب لم يسجل تاريخها سحب الثقة من حكومة من قبل البرلمان الذي يركز دائما على سن القوانين الكفيلة بترقية مؤسساتهم الوطنية.
    وكيف لبرلماننا الذي لم يسبق له في تاريخه ان سن قانون واحد ان يبني مؤسسات؛فكل القوانين التي صادق عليها البرلمان هي مشاريع مقدمة مت قبل الجهاز التنفيذي وليست مقترحة من قبل النواب.
    س6/وحسب خبرتك هل يوافق المجلس الوطني على برنامج الحكومة 2017 أم العكس مع التوضيح؟
    ج6/من الامور المضحكة والمبكية في ان واحد هو ان بعض النواب يعارضون برنامج الحكومة وعند التقييم يقيمونه
    انا لم اعلن عن موقفي من برنامج الحكومة وارفضه فكيف اقيم برنامج سبق لي وان رفضته جملة وتفصيلا.
    واعتقد ان التصويت على برنامج الحكومة يتيح للنائب حق تقييمه بكل اريحية.
    وعن امكانية التصويت على برنامج الحكومة لسنة 2017 او رفضه فاعتقد ان الامر سابق لاوانه قبل معرفة نتائج تقييم برنامج الحكومة.لكن مهما يكن فاذا كان التصويت ضد برنامج الحكومة من اجل البناء فمرحبا وسهلا اما اذا كان من اجل تصفية حسابات شخصية فلااوافق على ذلك.
    س7/وكيف استقبلة خبر الشكوى القضائية ضد الزميل والرفيق حمى المهدي؟
    ج7/في الحقيقة لم اتفاجأ بالشكوى القضائية التي رفعت ضد الاعلامي حمة المهدي؛فبعد المؤتمر الرابع عشر عمل التيار الظلامي في القيادة الصحراوية على تحطيم مكاسبنا الوطنية؛فبعد ان تمكنا في هذا المؤتمر من تحقيق مكسب تعيين رؤساء الدوائر بدل الانتخابات التي تخلق الاحقاد والفتن واحياء النعرات القبلية بين المواطنين فاجأنا التيار الظلامي في النظام بتحويل الانتحابات البرلمانية الموسعة والتي تتيح لكل مواطن اختيار عدد من النواب وتحقيق الكوطة النسوي
    في الحقيقة لم اتفاجأ بالشكوى القضائية التي رفعت ضد الاعلامي حمة المهدي؛فبعد المؤتمر الرابع عشر عمل التيار الظلامي في القيادة الصحراوية على تحطيم مكاسبنا الوطنية؛فبعد ان تمكنا في هذا المؤتمر من تحقيق مكسب تعيين رؤساء الدوائر بدل الانتخابات التي تخلق الاحقاد والفتن واحياء النعرات القبلية بين المواطنين فاجأنا التيار الظلامي في النظام بتحويل الانتحابات البرلمانية الموسعة والتي تتيح لكل مواطن اختيار عدد من النواب وتحقيق الكوطة النسوية التي نتياهى بها في المحافل الدولية الى انتحابات ضمن دائرة انتخابية ضيقة تتيح للمواطن اختيار نائب واحد ومايرافق ذلك من توجهات قبلية واحقاد وفتن بين العائلات الصحراوية.
    وبعد ان نجح هذا التيار في هذه الخطوة كان لابد له من العمل على تكميم افواه الاعلام المستقل الذي مافتأ يكشف ممارسات هذا التيار الخسيسة ؛وكان الرئيس الراحل محمد عبدالعزيز رحمه الله بمثابة الصخرة التي تحطمت عليها احلام التيار الظلامي في وأد الاصوات الحرة.
    وبعد رحيله يعمل هذا التيار على كسر الشعبية التي حققها الرئيس ايراهيم غالي الذي لم يكن مرغوبا فيه من قبل هذا التيار وذلك من خلال التأسيس لعهد جديد عنوانه تكميم افواه الاصوات الحرة؛ولو وقف الرئيس في وجه هذا التيار من خلال الحفاظ على مكسب حرية التعبير الذي تحقق في عهد سلفه الراحل فسيكون قد خطى الخطوة الالى على درب محاربة الفساد وبناء مؤسسات الدولة بناءا سليما.
    والحياة كما يقال كفاح وتضحيات؛ واعتقد ان الاستاذ الفاضل حمة المهدي لن تثنيه هكذا محكات عن اداء الرسالة الاعلامية التي سخر لها فكرع وجهده في سبيل تنوير الرأي العام الصحراوي.
    وماهي الإجراءات القانونية والدستورية حول هاته الشكوى القضائية ضد الزميل حمى المهدي؟
    اعتقد ان الدعوة القضائية ضد الاستاذ حمة المهدي باطلة شكلا ومضمونا وهدفها الرئيسي هو تكميم افواه الصحفيين الشرفاء.
    ولعل الهبة التضامنية التي عرفتها وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع المستقلة مع الاعلامي حمة ستجعل التيار الظلامي في السلطة يراجع حسابته ويعرف ان زمن الخوف والقهر قد ولى للابد.
    كما ان تحريك هذه الدعوى في افق محاكمة ابطال اكديم ايزيك ومعركة الاتحاد الافريقي يعتير تصرفا غير مقبول يخدم العدو بالدرجة الاولى ويستدغى محاسبة المسؤلين عن اتخاذ هذا الموقف الارعن.
    كلمة في حق رئيس الجمهورية ؟
    رئيس الجمهورية هو اول امين عام لجبهة اليوليساريو وتاريخه الكفاحي والتضالي يعرفه العام والخاص.
    وكنت من اشد الاشخاص الداعمين له كخليفة للراحل محمدعبدالعزيز وعملنا على خلق اجماع عليه حتى لا يذهب المؤتمرون الى المؤتمر على خلاف حول خليفة محمد عبدالعزيز.
    ولحد الساعة نسمع الكثير من الكلام الايجابي عن الرئيس ابراهيم غالي لكن هذا الكلام يجب ان يكون مقرونا بالافعال واملي في الرئيس كبير على غرار امل كل الصحراويين في بناء مؤسسات الدولة من جهة وتحرير الوطن من جهة اخرى.
    كلمة أخيرة :
    اشكرك اخي سالمية على هذه الاستضافة على صفحتك في الفيس يوك واحيي بالمناسبة جميع عموم افراد الشعب الصحراوي الصامدين على عهد الشهداء البررة فكلنا مشروع شهداء مادام الوطن مغتصبا والنصر حليفنا باذن الله والمجد والخلود للشهداء والهزيمة والعار للاعداء.
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: البرلماني السابق التاقي مولاي ابراهيم يكشف مخططات التيار الظلامي ويستعرض تجربته في المجلس الوطني (حوار) Rating: 5 Reviewed By: Map Lamab

    اعلانات

    Scroll to Top