جيش الاحتلال المغربي ينسحب من منطقة الكركرات بعد الاجراءات الصارمة للجيش الصحراوي


الكركرات 26 فبراير2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـبعد يومين من وصف الامين العام للامم المتحدة الوضع بالكركرات بالخطير أعلن الاحتلال المغربي عن سحب قواته المتواجدة بمنطقة الكركرات الواقعة جنوب الصحراء الغربية المحتلة، بناء على تعليمات صادرة عن الملك المغربي محمد السادس.
وذكرت جريدة هيسبريس نقلا عن الخارجية المغربية، أن هذا الانسحاب يأتي استجابة للنداء الاخير للامين العام الاممي السيد انطونيو غوتيريس الذي دعى فيه كل من جبهة البوليساريو والمملكة المغربية الى ضبط النفس في منطقة الكركرات.
وحث الأمين العام بقوة “الطرفين على سحب غير المشروط لجميع العناصر المسلحة من المنطقة في أقرب وقت ممكن، لخلق بيئة مواتية لاستئناف الحوار في سياق العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة”.
وتأتي هذه التطورات في أعقاب التزام سائقي الشاحنات المغاربة بالقوانين التي فرضها الجيش الصحراوي بالمنطقة، كما اجرى الامين العام الاممي مباحثات مع ممثل جبهة البوليساريو بالامم المتحدة السيد البخاري احمد يوم الجمعة في اعقاب التوتر الذي تشهده منطقة الكركرات المحررة حيث سلمه رسالة من الامين العام لجبهة البوليساريو.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.