مجلس السلم والأمن الإفريقي يعقد اول اجتماع له حول الصحراء الغربية منذ انضمام المغرب للاتحاد الإفريقي


الصحراء الغربية 19 مارس 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ 
يعقد مجلس السلم والامن الإفريقي برئاسة جمهورية جنوب افريقيا يوم الاثنين المقبل جلسة لمناقشة التطورات الراهنة في الصحراء الغربية.
ويشكل الاجتماع اول اختبار للنظام المغربي الذي قبل مؤخرا باحترام ميثاق الاتحاد الإفريقي حيث تفرض القواعد حضوره الى جانب الجمهورية الصحراوية للرد على انشغالات اعضاء مجلس السلم والامن الافريقي .
ومن بين الأسئلة التي ستوجه الى المغرب خلال الاجتماع استمراره في منع بعثة الاتحاد الافريقي من القيام بعملها بمدينة العيون المحتلة وانتهاكه لوقف اطلاق النار بمنطقة الكركرات .
كما سيكون القرار الاخير الذي صادقت عليه القمة الافريقية التي قبلت بانضمام المغرب محور نقاش خلال الجلسة.
للإشارة يضم مجلس السلم والامن في عضويته البلدان التالية : الجزائر،جنوب افريقيا،نيجيريا،زامبيا، كينيا،اوغندا،مصر، جمهورية الكونغو، روندا،بوتسوانا، النيجر ، سيراليون، التشاد، الطوغو، بوروندي.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.