وزير الخارجية الجزائري يؤكد أن مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية مسؤولية الأمم المتحدة


جنيف 01 مارس 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة) - أكد وزير الخارجية والتعاون الدولي الجزائري السيد رمطان لعمامرة أن تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية تبقى من مسؤولية الأمم المتحدة.
وأبرز رئيس الدبلوماسية الجزائرية في مداخلة له في إطار مشاركته في جنيف في الإجتماع الرفيع المستوى للدورة الـ34 لمجلس حقوق الإنسان " أن مسؤولية الأمم المتحدة بخصوص "استكمال مسار تصفية الاستعمار من هذا الإقليم توجب عليها العمل و الاهتمام أكثر بوضعية حقوق الإنسان".
كما سجل لعمامرة أن "شعب هذا الإقليم - آخر مستعمرة في إفريقيا- يبقى ضحية لاحتلال أراضيه و مصادرة حقه وتطلعاته المشروعة في تقرير مصيره بكل حرية".

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.