اليسار الاسباني الموحد يعبر عن تضامنه المطلق مع نضال المرأة الصحراوية


إسبانيا 19 مارس 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة) - نشطت مسؤولة الخارجية بالاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية السيدة خديجة المخطار الخميس الماضي ، محاضرة ببلدية خيخون بمقاطعة آستورياس الإسبانية ، بحضور ممثلي المنظمات والجمعيات العاملة بمجال التضامن ، المنسق العام لحزب اليسار الموحد بآستورياس السيد رامون أرغووايس والبرلمانية الأوروبية السيدة أنخيلى بيينا وممثل جبهة البوليساريو بالمنطقة السيد يحيا أدخيل.
وطالبت السيدة خديجة المخطار أعضاء مجلس مدينة خيخون بضرورة مواصلة الدعم الإنساني للاجئين الصحراويين وحث الحكومة الإسبانية على احترام حكم المحكمة الأوربية فيما يخص الأنشطة الاقتصادية بالصحراء الغربية والذي لا بد أن يأخذ بعين الاعتبار رأي الشعب الصحراوي وممثله الشرعي والوحيد الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب.
من جهتها ، أكدت البرلمانية الأوروبية السيدة أنخيلى بيينا التي تتابع هذا الملف على مستوى البرلمان الأوروبي ، أن قرار المحكمة هو الأرضية القانونية للتعامل من أجل التطبيق الشرعي لهذا الحكم واحترام حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.وتأتي زيارة ممثلة الاتحاد في إطار أسبوع التضامن مع كفاح الشعوب وبدعوة من حزب اليسار الموحد.، وقد تضمن البرنامج ندوة تحسيسية حول كفاح الشعب الصحراوي وما يعانيه من انتهاكات مغربية ، كما تم عرض شريط فيديو حول المرأة الصحراوية بالمناطق المحتلة من خلال ما عبرت عنه الناشطة والإعلامية عيشة بابيت وهي تقف أمام المحكمة المغربية بسلا للتضامن مع المعتقلين الصحراويين التي تتم محاكمتهم هذه الأيام.وبعد الندوة تم استقبال وفد الاتحاد الذي يضم خديجة المخطار ومنانة محمد عبدي ، من طرف رئيس اليسار الموحد رفقة أعضاء قيادة الحزب وعضو البرلمان الأوروبي ، والذين عبروا عن دعمهم لكفاح الشعب الصحراوي ولجبهة البوليساريو.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.