اختتام الدورة التكوينية للأطر المسيرة للمؤسسات الوطنية


الشهيد الحافظ 28 ماي 2017(وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)- أشرف اليوم الأحد الوزير الأول عضو الأمانة الوطنية السيد عبد القادر الطالب عمر على اختتام الدورة التكوينية المنظمة للأطر المسيرة من أمناء عامين، مدراء مركزيين و فرعيين من أجل تفعيل و تطوير آليات التسيير.
و بحضور مسؤول أمانة التنظيم السياسي عضو الأمانة الوطنية السيد حمة سلامة و بعض إطارات الدولة الصحراوية عبر الوزير الأول عن تقديره للجهد المبذول خلال هذه الفترة التكوينية سواء من قبل المحاضرين أو الأطقم المسيرة، مذكرا أن هذه الدورة التكوينية تم إقرارها من قبل مركزية الحكومة بعد الجولة التى قادتها إلي مختلف المؤسسات الوطنية .
كما استعرض الوزير الأول برنامج الدورة و التي تم خلالها تقديم 17 محاضرة في مختلف المجالات علم الإدارة و تسيير الموارد البشرية، الإعلام الآلي و الهندسة الالكترونية و غيرها من المحاضرات التي تتعلق بمجال التسيير.
كما ذكر أن الدورة كانت فرصة لتبادل الخبرات بين الأطر المسيرة أين تم اكتشاف عديد الوسائل و طرق التسيير الناجعة، بالرغم من شح الإمكانيات وواقع اللجوء .
و من جهة أخرى، عرج مسؤول أمانة التنظيم السياسي في مداخلة ، على أهمية هذه الدورة التكوينية للوقوف على مكامن الضعف في مجال التسيير و معالجته، كما دعا الأطر المسيرة الى لعب الدور المنوط بها في التحسيس بالقضية الوطنية و التصدي للدعاية المغرضة للعدو المغربي و أساليبه في ضرب معنويات الشعب الصحراوي و تغزيم مكتسباته.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.