نقل المعتقل السياسى الصحراوى الداودى امبارك الى المستشفى


بوزكارن 15 ماي 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة) - أقدمت إدارة السجن المحلي ببوزكارن اليوم الاثنين 15 ماي 2017 على الساعة 08 صباحا على نقل السجين السياسي الصحراوي " أمبارك الداودي " للمرة الرابعة في ظرف لايتعدى اسبوعين بعد ان ساء وضعه الصحي، حيث تم نقله للمستشفى الجهوي بكليميم وسط حراسة مشددة من طرف موظفي السجن بالإضافة لرئيس المنطقة الأمنية مرفوق بضباط ومجموعة من عناصر الشرطة.و ظل السجين السياسي الصحراوي "أمبارك الداودي " لمدة تفوق الساعتين يخضع لبعض العلاجات والفحوصات ،كما تم منع عائلته من الدخول لقسم المستعجلات بالمستشفى حيث كان مطوقا بعناصر الشرطة.
وتجدر الإشارة إلى أن السجين السياسي الصحراوي " أمبارك الداودي " الذي يناهز عمره 60 سنة يعاني من آلام على مستوى الصدر وارتفاع ضغط الدم بالإضافة إلى ضيق التنفس حيث تم إعطاؤه مجموعة من بخاخات الربو و مسكنات ألم، وكل هذه المعاناة جاءت نتيجة ظروفه المزرية داخل مختلف السجون المغربية التي مر منها لمدة تجاوزت 03 سنوات و 08 أشهر.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.