رئيس الجمهورية يشرع في زيارات ميدانية لمختلف الولايات لتجنيد القاعدة الشعبية في حربه ضد الفساد والخارجين على القانون


ولاية العيون 16 يوليو 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة) - شرع رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي ، في زيارة إلى ولايات الجمهورية استهلها نهار اليوم الأحد من ولاية العيون.
الزيارة التي تأتي بعد أخرى شملت نواحي جيش التحرير الشعبي الصحراوي وبعض بلديات المناطق المحررة ، تقف على سير العمل جهويا ومحليا بالتقييم والنقاش البناء.
وفي هذا الإطار ، استعرض السيد إبراهيم غالي مستجدات القضية الوطنية حيث أكد على أهمية الوحدة الوطنية للشعب الصحراوي وعظمة الرجال الذين أعلنوها واستشهدوا من أجلها ؛ وهو ما يتطلب تقديسها وحمايتها باعتبارها الضامن الوحيد لمصلحة الشعب الصحراوي والسد المنيع في وجه مؤامرات ودسائس الأعداء.
وأكد رئيس الجمهورية في كلمته الختامية لزيارة ولاية العيون ، على التمسك بديننا الحنيف وقيم وأخلاق الشعب الصحراوي التي تميزه عن الآخرين ، متطرقا إلى مؤامرات العدو المغربي على كافة الجبهات ، محييا مناضلي ومناضلات المناطق المحتلة ، مؤكدا على مضي القضية الصحراوية في الطريق الصحيح حتى تحقيق الهدف الأسمى وهو الاستقلال الوطنية.
الزيارة طبعها استعراض لأعضاء الأمانة الوطنية حول مختلف جوانب كفاح الشعب الصحراوي العادل ؛ أين أكدوا على ضرورة الحفاظ على الانتصارات التي تحققها الدولة الصحراوية ، وتقوية لحمة التضامن والتلاحم ، وكذا تثمين دور انتفاضة الاستقلال المباركة في دعم المسار النضالي للكفاح الوطني وعلى رأسها الدور الطلائعي الذي يقوده أبطال الشعب الصحراوي بالسجون المغربية.
كما شهد الحدث تقديم تقرير عن سير العمل بولاية العيون وخصوصا منها ما يمس حياة مواطني الولاية.
للتذكير ، يرافق رئيس الجمهورية في هذه الزيارة مكتب الأمانة الوطنية ، أعضاء من الحكومة والمجلسين الوطني والاستشاري وإطارات عسكرية ومدنية ، وهي زيارة تأتي في إطار مقررات المؤتمر الرابع عشر لجبهة البوليساريو.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.