اختتام المشاورات حول مشروع البرتوكول الخاص بالحق في الجنسية والقضاء على مشكلة انعدام الجنسية بإفريقيا


أختتم ليلة البارحة 11 ماي 2018، اجتماع الخبراء المتعلق بدراسة مشروع البرتوكول الإفريقي حول الجوانب المحددة للحق في الجنسية والقضاء على مشكلة انعدام الجنسية في إفريقيا الذي عقد بالعاصمة الايفوارية ابيدجان.
وعلى مدار الأيام الخمسة الماضية ركز مندوبو الدول بالدراسة على كل بنود البرتوكول بكل دقة من أجل حصر ومراجعة كل الجوانب المتعلقة بهذا الحق الأساسي الذي يضمن للشخص الممارسة الفعلية لكافة حقوقه الأخرى، واعتبارا للأهمية البالغة للموضوع والعناية التي توليها المفوضية الإفريقية ومن ورائها كافة الدول الأعضاء بالاتحاد لهذا البرتوكول، أجمع المندوبون على الموافقة على الوثيقة في صيغتها الأولية من أجل عرضها على اللجنة الفنية القانونية المتخصصة التابعة لمفوضية الاتحاد الإفريقي والتي ستعكف عليها بدورها في الثلاثي الأخير من هذا العام، وهذا يعتبر بحد ذاته خطوة متقدمة نحو الإسراع في المصادقة النهائية على البرتوكول ودخوله حيز التنفيذ على غرار برتوكولات أخرى مماثلة أصدرها الاتحاد من أجل تعزيز وحماية حقوق الإنسان في القارة.
جدير بالذكر، أنه وحول نفس الموضوع، قد تم عقد اجتماعين في الفترة السابقة لدراسة مشروع البرتوكول على مستوى خبراء الدول في كل من موريشيوس وجنوب إفريقيا، وقد حضر اجتماع أبيدجان ممثلين عن الجمهورية الصحراوية وهم كل من الأخوة وداد المصطفى، من رئاسة الجمهورية ومحمد سالم دخني، عن كتابة الدولة للتوثيق والأمن.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.