ناشط فلسطيني يؤكد ان المغرب له علاقات تاريخية بالكيان الصهيوني, وادى تطبيعه مع اسرائيل الى مؤامرات ضد الفلسطينين .


في لقاء خص به صحيفة “الجيري باترييوتيك” نشرته يوم الخميس كشف رئيس اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي محمد احمد ماضي تعرضه وعائلته لتهديدات من طرف اجهزة المخابرات المغربية و الاجهزة الحليفة منذ مدة على خلفية نضاله من اجل التعريف بقضية الصحراء الغربية, مؤكدا ان اللجنة الفلسطينية للتضامن مع الشعب الصحراوي لها علاقات قوية مع الشعب الصحراوي، الذي يعرف اللجنة ويعرف اعضائها ومكتبها التنفيذي لارتباطنا بالهموم اليومية للشعب الصحراوي، والاكيد انه ما دامت هناك علاقة صداقة وحب كبيرين مع الشعب الصحراوي فنفس الشيء سيكون بالنسبة للقيادة الصحراوية.
,وقال المناضل الفلسطيني : ان كفاح الصحراويين له ارتباطات بنضال الشعب الفلسطيني، ويعلم الجميع أن الشعب الصحراوي يعكس مقولة جورج حبش التاريخية “خير ما تقدمونه للقضية الفلسطينية هو نضالكم ضد الأنظمة الرجعية ” , واعتقد من وجهة نظري الشخصية و يتفق معي كل اعضاء اللجنة أن نضال الشعب الصحراوي ضد الإحتلال المغربي هو بحد ذاته مساندة غير مباشرة لكفاح الشعب الفلسطيني، وذلك يعود لسبب رئيسي أن المغرب له علاقات تاريخية بالكيان الصهيوني، فهو الذي سهل هجرة الإستطان إلى الاراضي الفلسطينية المحتلة وهذا ليس كلامي بل كلام ضباط سابقون في الاجهزة المغربية ونتحدث هنا عن جهاز المخابرات المغربي “الكاب 1 ” الذي أشرف على الكثير من المؤامرات ضد الفلسطينين . إذن من هذا المنبر أدعو قيادة الشعب الفلسطيني إلى مراجعة الكثير من المواقف و التحالفات التي لن تقدم شيء للقضية الام الفلسطينية، أما القول أن رفع علم البوليساريو لا يعبر عن الغالب في اوساط الشعب الفلسطيني فلا اعرف صراحة ماهو القياس الذي اعتمده صاحب هذا التصور ؟؟!! .

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.