حياة الاعلاميين محمد سالم ميارة و محمد الجمعي في خطر.


قرر الاعلاميان الصحراويان محمد سالم ميارة و محمد الجميعي المضربان عن الطعام منذ 12 يوما بالسجن لكحل بالعيون المحتلة ، الدخول في خطوة تصعيدية ابتدأ من اليوم الثلاثاء 15 ماي 2018 بالامتناع عن تناول الماء والسكر والشروع في اضراب مفتوح عن الطعام والشراب وذلك إحتجاجا على سوء المعاملة التي تعاملهم بها السلطات المغربية والاهمال والامبالات التي تنهجها ادارة السجن لكحل، وتجاهل مطالبهم المشروعة، و تحمل لجنة عائلات المعتقلين السياسيين الصحراوييين بالسمارة المحتلة مسؤولية السلامة الجسدية والنفسية للاعلاميين الى السلطات المغربية.
أنة حبيبي ــــ مديرة مكتب لاماب المستقلة العيون المحتلة

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *