فرانس برس : القبض على 41 صحراويا يُشتبه في أنهم تلقوا بلا مبرر إعانة طالب اللجوء في فرنسا


افادت وكالة فرانس برس (AFP) اليوم الخميس ان الشرطة الفرنسية القت القبض على 41 صحراويا في الجنوب الغربي لفرنسا ، يُشتبه في أنهم تلقوا بلا مبرر إعانة طالب اللجوء في فرنسا أثناء وجودهم بالفعل في وضع اللاجئ باسبانيا. 
واضاف المصدر انه تم اعتقال الصحراويين من قبل شرطة الحدود (PAF) كجزء من تحقيق تم إجراؤه منذ يناير 2017 لـ "عملية احتيال منظمة" بحسب وصف وكالة الاخبار الفرنسية. 
ونقلت فرانس برس عن نائب المدعي العام في بوردو قوله: "تستمر هذه الفضيحة منذ أوائل عام 2017 ويقدر مبلغها بأكثر من 200 ألف يورو على حساب المكتب الفرنسي للهجرة والتكامل (Ofii) في بوردو".
وكان من المقرر بحسب نفس المصدر إحضار أربعة من المعتقلين بعد ظهر يوم الخميس مباشرة أمام محكمة بايون ، وخمسة آخرون يخضعون لتحقيق قضائي و "تم تسليم 24 آخرين إلى السلطات الإسبانية بعد تذكيرهم بالقانون" ، بحسب تفصيل القاضي
ووفقاً للعناصر الأولى للتحقيق ، في عام 2017 ، "ألقي القبض على عدد من الأشخاص - وجميعهم لم يتم توقيفهم - تسببت في ضرر قدره 133،000 يورو". وقال نائب المدعي العام "من يناير إلى مايو 2018 ، الأضرار التي لحقت بـ Ofii هي 25000 يورو. عملية الاثنين نفسها ، تمثل 53758 يورو".
وأحصى المحققون 750 من الصحراويين منذ عام 2017 ولا يزال لم يعرف الخلل الإداري الذي سمح لهؤلاء الأشخاص المدرجين كلاجئين في إسبانيا بعدم التعرف عليهم في فرنسا.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.