بعد منحه صك القدس لإسرائيل.. ترامب يعلن أن وقت الجولان قد حان


قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب في تغريدة على تويتر إن الوقت قد حان للاعتراف بما سماها السيادة الإسرائيلية على هضبة الجولان، التي احتلها الجيش الإسرائيلي في حرب 1967.
وكتب ترامب في تغريدته "بعد 52 عاما، حان الوقت لاعتراف الولايات المتحدة الكامل بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان التي لها أهمية إستراتيجية وأمنية حيوية لدولة إسرائيل والاستقرار الإقليمي".
وفي تعقيب فوري، كتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على تويتر يشكر ترامب "لاعترافه الشجاع بسيادة إسرائيل على الجولان" حسب تعبيره.
وتأتي تغريدة الرئيس الأميركي بعد أسبوع من تغيير الوصف الأميركي المعتاد لمرتفعات الجولان السورية في ثنايا تقرير سنوي لوزارة الخارجية الأميركية بشأن حالة حقوق الإنسان في أنحاء العالم، إذ تغير الوصف من أرض "تحتلها إسرائيل"، إلى "تسيطر عليها إسرائيل".
واستولت إسرائيل على جزء كبير من مرتفعات الجولان من سوريا خلال حرب الأيام الستة عام 1967 قبل أن تضمها عام 1981، في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.
وقد أعرب يسرائيل كاتس القائم بأعمال وزير الخارجية الإسرائيلي الأسبوع الماضي عن أمله باعتراف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على الجولان، ورأى أن الاعتراف الأميركي سيكون ردا مناسبا على "عدوان إيران وحزب الله في سوريا ولبنان والرئيس السوري بشار الأسد الذي يسمح لهما بالعمل من أراضيه".
وصرح السناتور الأميركي ليندسي غراهام المقرب من ترامب لقناة إخبارية إسرائيلية، بمناسبة زيارته للجولان بصحبة نتنياهو يوم 11 من الشهر الجاري بأن هناك "أجواء إيجابية" في البيت الأبيض بشأن دعم الضم الإسرائيلي لمرتفعات الجولان.
وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب -الذي أظهر دعما قويا لإسرائيل- قد وقع في ديسمبر/كانون الأول عام 2017 قرارا يعتبر القدس عاصمة لإسرائيل، متحديا الإجماع الدولي في هذا الشأن.
وقال مسؤولون أميركيون إن واشنطن ستطرح خطة سلام جديدة بين الإسرائيليين والفلسطينيين بعد الانتخابات الإسرائيلية المقرر إجراؤها في 9 أبريل/نيسان المقبل.
المصدر : الجزيرة + وكالات

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *