الرئيس الجزائري يؤكد الحرص على "الاحترام الصارم" لمبدأ تقريرمصيرالشعب الصحراوي

بئر لحلو (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة) أكد الرئيس الجزائري، السيد عبد العزيز بوتفليقة، في برقية تهنئة بعث بها الى رئيس الجمهورية  الامين العام لجبهة البوليساريو، السيد محمد عبد العزيز، بمناسبة الإحتفال بالذكرى السابعة والثلاثين لإعلان الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية, حرص الجزائرعلى "الاحترام  الصارم" لمبدأ تقريرمصير الشعب الصحراوي طبقا للشرعية الدولية.

وجاء في برقية الرئيس بوتفليقة: "يروقني بمناسبة الاحتفال بالذكرى  السابعة والثلاثين لاعلان الجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية أن أتوجه  إليكم بتهاني الحارة وبأطيب تمنياتي بالنجاح في تجسيد تطلع الشعب الصحراوي الشقيق  المشروع الى ممارسة حقه في تقرير المصير".

وأضاف: "انني أغتنم هذه السانحة لأؤكد لكم حرص الجزائرعلى الاحترام الصارم  لمبدأ حق الشعوب في تقرير مصيرها طبقا للشرعية الدولية ولشريعة الأمم المتحدة في  مجال تصفية الاستعمار".

 وفي هذا الصدد اكد الرئيس بوتفليقة أن "الجزائر لن تدخر جهدا في إسداء  مساندتها ودعمها للمجموعة الدولية في مساعيها المتوخية ترقية حل لمسألة الصحراء  الغربية يضمن للشعب الصحراوي الشقيق ممارسة حقه في تقرير المصير".

واستطرد الرئيس بوتفليقة: "كما أود أن أعرب مجددا عن رجائي أن ينجح الامين  العام لمنظمة الامم المتحدة ومبعوثه الشخصي في مهمة مساعدة المملكة المغربية وجبهة  البوليساريو على التوصل الى حل عادل ودائم يكفل تقرير المصير لشعب الصحراء  الغربية".

وخلص الى القول: "وستواصل الجزائر كما دأبت على ذلك و بصفتها بلدا مجاورا  تشجيع الطرفين على السعي الى بلوغ هذا الحل في كنف احترام الشرعية الدولية".

هناك تعليق واحد:

  1. الحل واضح يا بوتفلقة المغرب في صحرائه والصحراء في مغربها

    ردحذف

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *