المعتقل السياسي الصحراوي ابراهيم الداودي يعاني في صمت

انزكان المغرب (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة) يعاني المعتقل السياسي
الصحراوي ابراهيم الداودي من تدهور خطير لحالته الصحية مرده سوء المعاملة التي عاملته بها الاجهزة الامنية و القائمين على المؤسسة السجنية التي يتواجد بها
ويعاني المعتقل السياسي الصحراوي ابراهيم الداودي نزيل سجن انزكان السيئ الذكر من الام حادة على مستوى اللوز و السعال بالاضافة الى هزال شديد
عائلة المعتقل السياسي تفاجأت اثناء زيارتها له بالتدهور الخطير لحالته الصحية و الانخفاض المهول لوزنه وحالة الهزال الشديد التي بات يعاني منها
وتجابه ادارة سجن انزكان هذه الوضعية الخطيرة ومطالب المعتقل بنقله الى مصحة خارج السجن من اجل تلقي العلاج لغياب اطر طبية كوفئ يمكنها تحديد الداء و الدواء بالا مبالاة والرفض التام بل بغياب تحمل المسئولية في اداء المهام الموكلة اليهم فما بالك بتقديم المساعدة لشخص في حاجة اليها
و الجدير بالذكر ان المعتقل السياسي الصحراوي ابراهيم الداودي ابن عائلة امبارك الداودي المكونة من سبعة افراد كلهم بالسجن على خلفية مواقفهم السياسية من قضية الصحراء الغربية باستثناء الام والابن القاصر المتابع في حالة سراح
عن المرصد الاعلامي الصحراوي لتوثيق انتهاكات حقوق الانسان
انزكان المغرب
29 حزيران 2014

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *