يتم التشغيل بواسطة Blogger.

    احصل على فرصتك لتغيير حياتك .. مشروع لترقية الاعتماد على الذات

    النسخة الفرنسية

    النسخة الانجليزية

    الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية

    تاريخ الصحراء الغربية

    الموقع باللغات الاجنبية

    الثلاثاء، يناير 31، 2017

    ملك الاحتلال يلقي خطابا امام القمة الافريقية قبل استكمال الاجراءات القانونية


    اديس بابا 31 يناير2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ ألقى ملك الاحتلال المغربي محمد السادس، اليوم الثلاثاء، خطابا أمام المشاركين في أشغال القمة الثامنة والعشرين لقادة دول ورؤساء حكومات بلدان الاتحاد الافريقي التي تحتضنها العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، وذلك بعد 33 سنة من خروج المغرب من منظمة الوحدة الافريقية احتجاجا على انضمام الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، العضو المؤسس للاتحاد الافريقي الذي انضم اليه المغرب يوم امس.
    وقال ملك الاحتلال "لقد كان الانسحاب من منظمة الوحدة الإفريقية ضروريا : فقد أتاح الفرصة للمغرب لإعادة تركيز عمله داخل القارة، ولإبراز مدى حاجة المغرب لإفريقيا، ومدى حاجة إفريقيا للمغرب"
    مضيفا "لقد جاء قرار العودة إلى المؤسسة الإفريقية ثمرة تفكير عميق. وهو اليوم أمر بديهي", في مغالطة للتاريخ الاستعمار للمعرب واطماعه التوسعية في كل البلدان المجاورة.
    وحاول ملك الاحتلال خلال خطابه تسويق مشاريعه الوهمية التي لا اثر لها في مغرب الازمات والنكبات، ففي الوقت الذي يعيش اكثير من نصف الشعب المغربي تحت خط الفقر يروج ملك الاحتلال لتمويل مشاريع بمليارات الدولارات في القارة الافريقية، من اجل استعطاف الافارقة وخلط الاوراق للانضمام للاتحاد الافريقي من اجل احداث الشرخ داخل هذه المنظمة التي بدأت تأخذ دورها ومكانتها وتحرج اداناتها المستمرة المغرب بسبب احتلاله للصحراء الغربية اخر مستعمرة في افريقيا.
    وبالرغم من ان خطاب ملك المغرب جاء قبل استكمال الاجراءات القانونية التي قد تعرقل انضمام المغرب بسبب تناقض مصادقته على البيان التأسيسي للاتحاد الافريقي وواقع احتلاله للصحراء الغربية وهي البلد الافريقي والعضو المؤسس للاتحاد الافريقي.
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: ملك الاحتلال يلقي خطابا امام القمة الافريقية قبل استكمال الاجراءات القانونية Rating: 5 Reviewed By: Map Lamab
    Scroll to Top