مقترح اممي جديد بإرسال بعثة لتقصي الحقائق إلى الصحراء الغربية يرعب المغرب الذي يرتكب جرائم خارج القانون


نيويورك 09 أبريل 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة) - 
كشف رئيس اللجنة الأممية المكلفة بتصفية الاستعمار السيد رافييل راميريث” الخميس بنيويورك عن مقترح يقضي بإرسال بعثة لتقصي الحقائق إلى الصحراء الغربية.
وأكدت عدة دول خلال الاجتماع دعمها للمقترح الذي من شانه الوقوف على الوضع ميدانيا، ومساعدة الشعب الصحراوي على ممارسة حقه في تقرير المصير.
وأبدى مندوب المغرب بالأمم المتحدة ” عمر هلال” خلال اجتماع لجنة ال24 معارضته للمقترح المقدم ، متهما رئيس اللجنة “رافييل راميريث” بخرق ميثاق الامم المتحدة، غير ان مداخلات الدول الأعضاء أكدت على ضرورة ممارسة اللجنة لمهامها حيث من واجبها الاطلاع على الوضع في الصحراء الغربية مثلما فعلت سنة 1975.
وقررت اللجنة في اجتماعها عقد ندوتها السنوية بسانت فنسنت وجزر غرينادين، خلال الفترة من 16 الى 18 ماي 2016، حيث ستكون القضية الصحراوية مدرجة ضمن جدول الاعمال.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.