المستشار القانوني السابق للامين العام للأمم المتحدة يدعو مجلس الأمن الى الاعتراف بالدولة الصحراوية كشكل من أشكال تقرير المصير


ستوكهولم 19 ابريل 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ 
دعا المستشار القانوني السابق للامين العام للأمم المتحدة السيد هانس كوريل اليوم الاربعاء بستوكهولم مجلس الامن الدولي الى الاعتراف بالدولة الصحراوية كشل من اشكال تقرير المصير.
واكد المسؤول الدولي خلال مداخلته في الندوة المنظمة بمقر البرلمان السويدي على شرعية نضال الشعب الصحراوي لان قضيته هي قضية تصفية استعمار وان القانون الدولي واضح في هذا الاطار، كما اشار الى ان استغلال خيرات الشعب الصحراوي تحت الاحتلال يعتبر خرق للقانون الدولي.
وقدم الخبير في القانون الدولي ثلاثة مقترحات لحل القضية تتمثل فيمايلي :
-تحمل اسبانيا لمسؤوليتها التاريخية واعتبرها واجب مقدس للدفاع عن قضية تصفية الاستعمار.
-تحمل مجلس الامن لمسؤوليته واعترافه رسميا بالدولة الصحراوية
-مراقبة مداخيل المغرب من الثروات الصحراوية ووضعها تحت رقابة دولية، وقتح حساب بنكي خاص من اجل ضمان استفادة الشعب الصحراوي من عائدات ثرواته.
يشار الى ان هذا الندوة تم تنظيمها من قبل العديد من الشركاء منهم : الحزب الاشتراكي الديمقراطي الحاكم، حزب اليسار، الحزب الليبرالي، مؤسسة الوف بالم، ومنظمة افريكا قروب، ومنظمة ايماوس، ومكتب جبهة البوليساريو بستوكهولم.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.