اتحاد المحامين الصحراويين يعقد جمعه العام الثاني وسط مطالبة بضرورة تفعيل دوره في المجال القضائي


الصحراء الغربية 18 ماي 2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة) – عقد اتحاد المحامين الصحراويين، اليوم الخميس، الجمعية العامة العادية الثانية لاتحاد المحامين الصحراويين ، بحضور وزير العدل والشؤون الدينية السيد أمربيه المامي الداي، بالإضافة الى محامون وإطارات المنظومة القضائية الصحراوية.
الجمعية العامة التي احتضنتها قاعة المحاضرات التابعة لوزارة العدل والشؤون الدينية تأتي بناءا على القانون العضوي المنظم لمهنة المحاماة لاسيما المواد 24 و 28 ، 39 حيث افتتحت الجمعية بالترحم على روح الشهداء، ليقدم نقيب المحامين السابق السيد محمد سالم سيد أمحمد الطيبي مقترح برئاسة الجمعية العامة تضم في رئاستها المحامي فضالي اعلي بويا للتصويت عليها من قبل المحامين المشاركين في الجمع العام، حيث حظيت بمصاقة الاغلبية.
واستهلت رئاسة الجمعية العامة عملها بوقفة تضامنية مع المعتقلين السياسيين الصحراويين بسجون الاحتلال المغربي، والتضامن مع المحامين من مختلف الجنسيات الذين رافقوا محاكمة ابطال ملحمة اكديم ازيك. 
وخلال كلمة الترحيب التي قدمها عضو الأمانة الوطنية وزير العدل والشؤون الدينية السيد أمربيه المامي الداي اكد على اهمية المحامي في العمل القضائي.
مضيفا أن المحامي شريك في قيام العدالة ومساهم في إصلاح القضاء بفضل دوره المميز الذي أداه ويؤديه في المسيرة الوطنية الصحراوية ".
ودعا الوزير إلى المزيد من التعاطي الايجابي بين أسرة الدفاع والنيابة لحماية المكتسبات الوطنية وتحقيق الأهداف النبيلة، من اجل تكريس المبادئ الأساسية لدولة القانون، وذلك لتقريب العدالة من المواطن ".
وحث المتدخلون خلال جلسة الافتتاح على ضرورة ان يلعب المحامي الدور المنوط به في الدفاع عن حقوق المواطنين وترسيخ قيم ومبادئ حقوق الانسان، وابراز قضايا انتهاكات حقوق الانسان بالارض المحتلة ومرافقة الحراك الحقوقي بالصحراء الغربية.
وقدم رئيس اتحاد المحامين المنتهية عهدته السيد محمد سالم سيد أمحمد الطيبي  تقريرا شمل كل ما أنجز من البرامج خلال العهدة السابقة، مشيدا في ذات السياق بالجهود التي بذلتها وزارة العدل والشؤون الدينية طيلة العهدة كشريك وكل الشركاء الاخرين. 
هذا ومن المنتظر أن تختتم الجمعية العامة الثانية أشغالها بإصدار بيان ختامي ورسائل وتوصيات ، بالإضافة الى انتخاب قيادة جديدة تتكون من نقيب المحامين ومكتب تنفيذي. 
ويؤطر ويضم الاتحاد كافة المحامين الصحراويين في الدولة الصحراوية ويتشكل من نقيب المحامين، المكتب التنفيذي،الإدارة العامة، إضافة الى الأعضاء.
ويعقد الإتحاد جمعية عامة كل أربع سنوات لتجديد الهياكل عن طريق الانتخاب ويعمل طبقا لقانونه الأساسي من اجل توفير احترام و حفظ حقوق الدفاع والمساهمة في تحقيق العدالة واحترام مبدأ سيادة القانون وضمان الدفاع عن حقوق المواطن وحرياته.
كما يتكفل الاتحاد بتمثيل الخصوم والدفاع عنهم ومساعدتهم أمام الجهات القضائية ويقدم الاستشارة القانونية لجميع المواطنين في حال طلبهم لها.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.