بلدية هامر النرويجية تحتضن محاضرة للتعريف بالقضية الوطنية

نظم السيد " إريك هاغن" منسق المرصد الدولي لحماية ثروات الصحراء الغربية؛ رفقة الإعلامي الصحراوي " سيدي اسباعي" مدير موقع الأمل الصحراوي محاضرة حول القضية الوطنية لفائدة شبيبة أحزاب اليمين النرويجية، بغرض إبراز معاناة الشعب الصحراوي شرق و غرب جدار الذل و العار.
السيد "إريك هاغن" و في مستهل تدخله، أكد أنه و في الوقت الذي ينعم في المواطنون النرويجيون بالسلام و ينعمون بنظام غذائي جيد؛ فإن هناك كثير من المواطنين الصحراويين يعانون سوء التغذية بسبب كارثية ظروف عيشهم داخل مخيمات اللاجئين الصحراويين، فضلا عن حرمانهم من الإستفادة من خيرات بلدهم المحتل من قبل المغرب.
الإعلامي الصحراوي "سيدي اسباعي" أكد في في مداخلته، أن المواطن الصحراوي في الأرض المحتلة لا يتمتع بحقوقه الشرعية؛ بسبب أن الإقليم محتل من قبل دولة لا تحترم حقوق الإنسان، و مضيفا كذلك بأن العشرات من المعتقلين و في مقدمتهم معتقلوا أكديم إيزيك و الصف الطلابي؛ يعيشون أوضاعا لا إنسانية داخل سجون الإحتلال؛ مستدلا بتجربة إعتقاله المريرة داخل سجني تيزنيت و أيت ملول الرهيبين.
المحاضرة شهدت أيضا عرض فيلم وثائقي من إعداد طاقم الأمل الصحراوي؛ يفضح إنتهاك الإحتلال المغربي لحقوق الإنسان بالمناطق المحتلة، و يبرز حجم الإستنزاف المستمر لثروات البلد الطبيعية من قبل المغرب و شركائه.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.