فارس الانتفاضة بالسمارة المحتلة يترجل ... ددي حمادة في ذمة الله


قال تعالى : كل نفس ذائقة الموت".
بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تلقينا نبأ رحيل المناضل الشجاع والشاب الخلوق المثقف واحد ابطال انتفاضة الاستقلال بالسمارة المحتلة الشهيد ددي حمادة
الذي قضى نحبه في حادثة سير اليم مساء اليوم على الطريق الرابط بين مدينتي السمارة والعيون المحتلتين.
وبهذا المصاب الجلل تتقدم وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة بتعازيها الحارة إلى عائلة الفقيد ومن خلالها إلى انتفاضة الاستقلال وكافة الشعب الصحراوي بكل تواجدته.
راجين من العلي القدير أن يتقبله في عليين مع الانبياء و الشهداء والصديقين.
رحم الله الفقيد واسكنه فسيح جناته وانا لله وانا اليه راجعون.

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *