البرلمان الاوروبي: عقد جلسة مع جبهة البوليساريو لمناقشة مستقبل اتفاقية الصيد بين الاتحاد الاووربي والمغرب.


قررت لجنة الصيد بالبرلمان الاوروبي عقد جلسة مشاورات مع جبهة البوليساريو الممثل الشرعي للشعب الصحراوي حول مستقبل اتفاقية الصيد بين الاتحاد الاوروبي والمغرب.
وتاتي الجلسة المقررة يوم 09 اكتوبر 2018 في ظل معركة دبلوماسية تقودها المفوضة الاوروبية وفرنسا والمغرب لاقناع نواب البرلمان الاوروبي بالتصويت لصالح الاتفاق الجديد الذي يخرق الاحكام التي اصدرتها المحكمة الاوروبية حول عدم شرعية ادراج المياه الاقليمية للصحراء الغربية ضمن الاتفاقيات الاقتصادية مع المغرب.
وبدات الاصوات تتعالي داخل البرلمان الاوروبي خاصة مع تجاهل المفوضية الاوروبية الاستماع لراي جبهة البوليساريو الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي .
كما تتزامن الجلسة مع التصريحات القوية التي اطلقتها رئيسة الدبلوماسية الاوروبية ” فيديريكا موغيريني” امام البرلمان الاوروبي والتي اكدت من خلالها استحالة ضم الصحراء الغربية في اي اتفاقيات اقتصادية مع المغرب، محذرة من التداعيات الخطيرة لخرق احكام المحكمة الاوروبية التي اكدت ان الصحراء الغربية اقليم منفصل عن المغرب لايجوز ضمه للاتفاقيات الاقتصادية.

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *