انسحاب شركة سامسونغ من المغرب يكشف حجم الفساد


قررت شركة سامسونغ، الكورية الجنوبية التي تتخذ من سيول مقرا لها، التخلص من فرعها المغربي، الذي يغطي المنطقة المغاربية بأكملها.
وفقا لمصادر اعلامية، جاء قرار حل الفرع الموثق في سجل المحكمة التجارية بالدار البيضاء، بتاريخ 8 أبريل بسبب حجم الفساد في مملكة تغيب فيها معايير الشفافية والعمل المهني للشركات الاجنبية.
بموجب قرار الحل، تم استدعاء الرؤساء التنفيذيين سي تشونغ كريس وجاي بيل كو إلى المقر الرئيسي في سيول، بينما لا يزال مصير المدير العام المغربي، خالد حمينة، غير معروف.

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *