بيان راديو ميزرات الوطني في حق الشهيد سعيد دمبر



وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة
العيون المحتلة
نص البيان الذي استمعنا له عبر اثير راديو ميزرات
يقول تعالى في كتابه العزيز بعد بسم لله الرحمان الرحيم قال تعالى "ولا تحسبن الذي قتلوا في سبيل الله امواتا بل احياء عند ربهم يرزقون

نقف اليوم امام جريمة الاحتلال المغربي في حق مقتل الشهيد سعيد دمبر بعد مرور 8 اشهر كاملة اي 244 يوم

نقف اليوم امام تلك الجريمة النكراء التي ارتكبتها سلطة الاحتلال في حق شاب من شباب الشعب الصحراوي البطل .فبعد ما قامت اجهزة الاستخباراتية المغربية بكافت تشكيلتها بالهجوم البربري السافر العسكري على مخيم اكديم ازيك ومدينتي العيون والمرسى بتاريخ فجر الاثنين الثامن نوفمبر / تشرين الثاني2010

هذا الهجوم الذي خلف شهداء وجرحى . كانت الاقدار ان تجعل سعيد دمبر رقم من ارقام شهداء هذه الملحمة التاريخية التي حررت شعوب عربية في ما بعد
سعيد دمبر الشاب الذي قتل بواسطة الرصاص الحي من طرف أجهزة الشرطة المغربية ، و الذي لازال جثمانه لم يوار الثراء بعد أن رفضت عائلته الصامده المرابطه عدم تسلمه و دفنه بسبب امتناع الدولة المغربية عن إجراء تحقيق عادل و نزيه يحدد أسباب الوفاة و يكشف عن ملابسات و ظروف هذه القضية

وبهذه المناسبة يعلن طاقم راديو وتلفزيون ميزرات الوطني الاعلامي مايالي


تضامنه المطلق مع عائلة المرحوم " سيدي احمد عبد الوهاب دمبر " .


تشبثه الكامل والصريح بالكشف عن حقيقة مقتل " سعيد دمبر "

تسخير كافة الامكانيات والطاقات الاعلامية التي يتوفر عليها طاقم راديو وتلفزيون ميزرات الوطني الاعلامي للخدمة في ملف سعيد دمبر.

تخصيص برامج ولقاءات مباشر للدعم مطالب العائلة العادلة والمشروعه والقانوية ونقلها عبر قنوات راديو وتلفزيون ميزرات الوطني الاعلامي من بالتولك وفاسيبوك وتويتر و يوتوب.

تمد يد المساعده الاعلامية مع خيمة فضاء الصحراء والمشرفين عليها بمدينة لانثلوتي للخدمة هذا الملف.

تثمين مجهودات الجالية الصحراوية المقيمة بمدينة لانثاروتي الاسبانية وعلى رائسهم الصحفي القدير محمد سالم بشرايا على مجهوداتهم الجباره في مساندة الملف.

مناشدة الضمائر الحيه ومؤسسات الوطنية وفئات الشعبية والحقوقية للمساندت العائلة " سعيد دمبر "حتى تتمكن العائلة من معرفة ظروف و ملابسات و الجهة المسؤولة عن مقتل ابنها بواسطة الرصاص الحي و بدفنه عوض أبقائها لمدة تجاوزت 08 أشهر بثلاجة بقسم الأموات بمستشفى حسن بن المهدي.

يقول تعالى في كتابه الكريم بعد بسم لله الرحمن الرحيم وَقُلِ اعْمَلُواْ فَسَيَرَى اللّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *