يتم التشغيل بواسطة Blogger.

    احصل على فرصتك لتغيير حياتك .. مشروع لترقية الاعتماد على الذات

    النسخة الفرنسية

    النسخة الانجليزية

    الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية

    تاريخ الصحراء الغربية

    الموقع باللغات الاجنبية

    السبت، مايو 21، 2016

    بيان لجنة دعم مخطط التسوية الاممي و حماية الثروات الطبيعية بالصحراء الغربية بمناسبة ذكرى 20 ماي


    تأتي ذكرى 20 ماي لإعلان الشعب الصحراوي، بقيادة الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب، اندلاع الكفاح المسلح ضد الوجود الاستعماري في الصحراء الغربية 
    هذه الذكرى التي تأتي في وقت تدشن انتفاضة الاستقلال بصيغ نضالية وازنة جديدة تؤكد على حقيقة واحدة جلية وهي قدرة الجماهير الصحراوية اللامحدودة لضمان استمرارية الانتفاضة ، بل لا زال ظل انتفاضة الزملة يستظل به الجميع ، وإذا كنا اليوم نعيش على إيقاع تفجر ملحمة اكديم ازيك التي هي امتداد لانتفاضة الاستقلال المباركة منذ 21 ماي 2005 ، فإن جدورها تمتد إلى انتفاضة الزملة المباركة 17 يونيو 1970 ، و على مدى أربعة عقود سلسلة من الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، تمثلت في حملات واسعة من الاختطاف والاعتقال السياسي والتقتيل الجماعي والتعذيب والترهيب والمعاملة القاسية والمسيئة والقتل العمد خارج نطاق القانون والترحيل والتهجير القسري وقصف المدنيين بمواد محظورة كالنابالم والفوسفور الأبيض وحرق الخيام وإتلاف الممتلكات والاغتصاب وإجهاض الحوامل والثكلى المرضعات وغير ذلك من أشكال الانتهاكات كمصادرة الحريات العامة والحقوق الأساسية.. وغيرها وقد واكبت هذه الحملات العشوائية الواسعة التي شملت كافة فئات المجتمع أجواء ترهيبية خيمت على ساكنة المنطقة ، بالإضافة إلى جو الترهيب والتعتيم والحصار الإعلامي والعسكري المضروب على المنطقة، ووضعية النفي والتشريد التي لا زال يعيشها المجتمع الصحراوي إن الانتفاضة شكلت منعطفا دراماتيكيا في كفاح الشعب الصحراوي من أجل تقرير المصير بفضل عامل الكثافة والتنوع الجماهيري للمدنيين القائمين بالانتفاضة الوطنية التي اتسمت باللاعنف ، والتنسيق الاستراتيجي.لقد استطاعت الجماهير الصحراوية أن تجعل من ذكرى انتفاضة الاستقلال المباركة منذ 21 ماي 2005 إحدى المحطات الوطنية المضيئة والمشرقة من خلال تخليدها بالمظاهرات الشعبية ورفع الأعلام الوطنية بالرغم من الحصار العسكري والأمني الشديد على المنطقة... وحملات الاختطاف والاعتقال والتعذيب والاغتيال ومداهمات البيوت وعسكرة الأحياء. ، وبعد أن أبانت الجماهير الصحراوية المنتفضة عن إرادتها الواضحة في تحدي آلة القمع المغربية، كان اخرها ملحمة الصمود البطولي للمعتقلين السياسيين الصحراويين اسود ملحمة اكديم ازيك بالسجن السيء الزاكي بسلا المغربية، كان أبرزها معركة الأمعاء الفارغة التي تجاوزت 37 يوما و المواجهات الباسلة بالمحكمة العسكرية المغربية الجائرة و الظالمة و التي شكلت فرصة نضالية خالدة لمحاكمة النظام المغربي الاستعماري وفضح كل جرائمه ضد الانسانية منذ 1975 و المرافعة عن الحقوق الوطنية للشعب الصحراوي في الحرية و الاستقلال.
    ان معركة الامعاء الفارغة للمعتقلين السياسيين الصحراويين اسود اكديم ازيك وهم على فراش الموت وقد بعثوا وصيتهم الأخيرة و أجسادهم منهكة ،

    سجلت مواقف مؤازرة مشرفة عبر العالم من خلال الوقفات الاحتجاجية والتضامنية و المظاهرات و الرسائل و البيانات التي عبر من خلالها العديد من المنظمات الحقوقية العالمية و الجمعيات المدافعة عن حقوق الانسان و الحكومات و الهيئات و البرلمانات والشخصيات الدولية عن ادانتها و استنكارها لموقف الحكومة المغربية المتعنت و الرافض للاستجابة للمطالب المشروعة التي عبر عنها المعتقلون السياسيون الصحراويون في مذكراتهم و عرائضهم المتطابقة مع الحقوق المنوه عنها في كل المواثيق و الاتفاقيات الدولية المتعلقة بحقوق الانسان و الشعوب.
    وعليه فان لجنة دعم مسلسل التسوية الاممي وحماية الثروات الطبيعية للصحراء الغربية وهي تتابع عن كثب الوقائع الميدانية المفجعة و الاستفزازات اليومية، تدعو المنظمات و الهيئات المهتمة و المعنية و تناشد المنتظم الدولي العمل من أجل :
    احترام حقوق الإنسان و وضع حد للممارسات القمعية للدولة المغربية و ثنيها عن الاستمرار في ارتكاب جرائمها في حق المواطنين الصحراويين العزل.
    إطلاق سراح اسود اكديم ازيك وجميع المعتقلين السياسيين الصحراويين دون قيد أو شرط و الكشف عن مصير مئات المختفين الصحراويين و تسليم رفات الشهداء بالمعتقلات السرية.
    دعمنا وانخراطنا في انتفاضة الاستقلال الباسلة المندلعة في العيون العاصمة المحتلة وكافة مدن ومداشر الوطن السليب.-
    استنكارها للهجوم الشرس على المكتسبات التاريخية للطبقة العاملة، لتنامي التوقفات الجماعية للعمال المتدربين بقطاع الفوسفاط وعمال السميسي ريجي- والمناولة – محاولة الإدارة السطو على مكتسبات الشغيلة والمتقاعدين بخصوص التغطية الصحية – الاقتطاع الضريبي- والسطو على مستحقات العاملين بفوس بوكراع ( بين 1976-2015 ) من الضريبة عن الدخل .
    بخصوص الأوضاع العامة يسجلان :
    - تحذيرها من مغبة تعريض هذه قطاع الفوسفاط التي بني بفضل التضحيات الجسام للشعب الصحراوي عامة والأسرة الفوسفاطية خاصة للإتلاف بسبب سياسة الخوصصة، والحفاظ عليها كمؤسسة إستراتيجية تساهم في التنمية الشاملة للمناطق المحتلة بالصحراء الغربية باعتبارها ملك للشعب الصحراوي
    -استنكارهما لطريقة سكايلس للتشغيل بالفوسفاط الأخيرة التي جرت بسرية والقاصية لأبناء الصحراء و و أبناء المتقاعدين الصحراويين
    تضامننا المبدئي مع التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين بالعيون: (جمعية النهضة للمعطلين الصحراويين - مجموعة الأمل للمعطلين الصحراويين- مجموعة OCP SKILLS SAHARA- التنسيقية المحلية للأطر العليا الصحراوية المعطلة بالعيون )
    نجدد إدانتنا الشديدة لما أقدم عليه المكتب الشريف للفوسفاط ممثلا في مدير شركة فوسبوكراع، من تلاعب مفضوح بعملية التشغيل بمنجم بوكراع، مما يكرس حجم الفساد المهول الذي ينخر الشركة التي تشكل المورد الطبيعي الأول بالمنطقة، الذي لا يستفيد من عائداته سوى زمرة من الفاسدين، و على رأسهم مدير فوسبوكراع
    كما نطالب مجلس الأمن الدولي:
    - باتخاذ الإجراءات الكفيلة بتوفير الحماية للمواطنين المدنيين الصحراويين و تفعيل التوصيات المتضمنة في تقرير المفوضية السامية لحقوق الإنسان
    - بتحمله المسؤولية في تطبيق الشرعية الدولية و تمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير.
    - أن يضع ثروات الإقليم تحت وصاية الأمم المتحدة من اجل الحد من استنزافها المفرط و اللاقانوني من طرف الدولة المغربية
    - أن يتم إلغاء الجدار العازل بين العائلات الصحراوية و إزالة الألغام التي تحصد يوميا العديد من أرواح المواطنين الصحراويين
    - أن تدرج الأمم المتحدة واقع حقوق الإنسان المتردي في الناطق المحتلة من الصحراء الغربية ضمن اهتماماتها و أنشطة بعثة المينورسو
    مطالبتنا المنتظم الدولي التدخل الفوري لمحاكمة الجلادين المغاربة وانصاف شعبنا الابي ورفع الحصار العسكري والاعلامي المفروض على الصحراء الغربية .- تنديدنا للخروقات الصارخة والتجاوزات الخطيرةآ لحقوق الانسان المرتكبة من طرف الدولة المغربية في الصحراء الغربية.-
    نجدد مطالبتنا بفتح تحقيق في موضوع اختفاء 15 شابا صحراويا، و كشف مصيرهم و تتضامن مع عائلاتهم
    تحية المجد والخلود لشهدائنا الأبرار وعلى رأسهم شهيد الكرامة والحرية مفجر ثورة العشرين مايو أيار الخالدة الولي مصطفى السيد كما نحيي جيش التحرير الشعبي الصحراوي الأشاوس صانعي ملاحم وبطولات هذا الشعب العربي بأرض الساقية والوادي وألف تحية إلى جماهير شعبنا المنتفضة بالمناطق المحتلة والجنوب المغربي و لاسود ملحمة اكديم ازيك و لكافة المعتقلين الصحراويين وإلى أهالينا بمخيمات العز والكرامة والجاليات نزف إليهم آلاف التحايا ومن خلالهم إلى ممثلنا الشرعي والوحيد الجبهة الشعبية لتحرير لساقية الحمراء وواد الذهب.
    وختاما نعلن لجماهير شعبنا في الأراضي المحتلة و لاسود ملحمة اكديم ازيك و لكافة المعتقلين الصحراويين تضامننا المطلق و نعاهدهم اننا سنبقى أوفياء لروح الشهيد الولي مصطفى السيد و كل الوطن أو الشهادة.
    و إذا لم يكن من الموت بد فمن العجز أن تموت جباناو إلى الأمام و إنها لمعركة حتى النصر. 
    لجنة دعم مخطط التسوية الاممي و حماية الثروات الطبيعية بالصحراء الغربية
    نائب رئيس اللجنة : علي سالم بابيت
    الكاتب العام : محمد جعيم
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: بيان لجنة دعم مخطط التسوية الاممي و حماية الثروات الطبيعية بالصحراء الغربية بمناسبة ذكرى 20 ماي Rating: 5 Reviewed By: Map Lamab
    Scroll to Top