الإكوادور تحث المغرب على استئناف المفاوضات مع جبهة البوليساريو والتعاون مع الأمم المتحدة من أجل تنظيم الاستفتاء


حث الممثل الدائم للإكوادور في الأمم المتحدة السيد أوراثيو سيفيا بورخا ، المغرب على العودة إلى طاولة المفاوضات بصفة فورية مع جبهة البوليساريو الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي وأن يستأنف تعاونه مع الأمم المتحدة من أجل تنظيم الاستفتاء المنتظر.
وأوضح بورخا خلال كلمته أمام اللجة الأممية الرابعة لتصفية الاستعمار ، أن الصحراء الغربية هي المستعمرة الوحيدة المتبقية في القارة الإفريقية والشعب الصحراوي هو الوحيد في المنطقة الذي لم يستطع التعبير بحرية عن مصيره.
وأكد المتحدث أن المغرب الذي يحتل بصفة غير شرعية إقليم الصحراء الغريبة يجب أن يدرك أن مصيره التاريخي هو العيش بسلام مع جيرانه وبانسجام مع مبادئ القانون الدولي.

ليست هناك تعليقات:

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *