اختتام اشعال الملتقى الدولي للشباب بالتأكيد على دور الشباب في المراقعة عن القضايا العادلة


ولاية بوجدور 15 مارس 2017(وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)- 
اسدل الستار اليوم الاربعاء على اشغال الملتقى الدولي الاول للشباب الذي انعقد تحت شعار: تعزيزا لثقافة الحوار بين الشعوب خلال ثلاثة ايام بمخيمات اللاجئين الصحراويين وبمشاركة اجنبية من الولايات المتحدة الامريكية والمكسيك وبنما ورومانيا والسويد، وعشرات الشبان الصحراويين يمثلون مختلف الجهات والقطاعات الوطنية.

وعرف الملتقى الدولي عديد المحاضرات والورشات في مختلف المجالات والتخصصات سواء من الطرف الصحراوي او الأمريكي، إلى جانب عرض تجارب من الواقع للشباب صحراوي استطاع تحدي وقهر الظروف والصعاب في مجال البناء،والفن،والاستثمار المربح.
كما شهد الحدث تنظيم فعاليات ثقافية ورياضية على هامش الحدث الشباني الأول من نوعه بالمخيمات.
وخلال كلمة اختتام الملتقى اكد الامين العام لاتحاد الشبيبة على اهمية المحتوى الذي قدم خلال ايام الملتقى مشيدا بالمشاركة الصحراوية المميزة والتجارب التي نالت اعجاب الوفود الاجنبية المشاركة.
كما قدم الشكر للمشاركين من مختلف الجنسيات على تحمل مشاق السفر من اجل الحضور الى مخيمات اللاجئين ومشاركة الشبيبة الصحراوية فعاليات هذا الملتقى الدولي.
كما حملهم تبليغ رسالة الشعب الصحراوي العادلة ونضاله من اجل الحرية والاستقلال.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.