المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان " عبد الخالق المرخي " ينقل إلى المستشفى الإقليمي بكليميم


بوزكارن 21ابريل2017 (وكالة المغرب العربي للانباء المستقلة)ـ أقدمت إدارة السجن المحلي بوزكارن / المغرب بتاريخ 20 أبريل / نيسان 2017 على نقل المدافع عن حقوق الإنسان و السجين السياسي الصحراوي " عبد الخالق المرخي " إلى المستشفى الإقليمي كليميم / جنوب المغرب وسط حراسة مشددة باشرتها مختلف الأجهزة الاستخباراتية المغربية من درك و شرطة.
و قد تم نقل السجين السياسي الصحراوي " عبد الخالق المرخي " إلى المستشفى المذكور في مسافة تتجاوز 40 كيلومتر بسبب آثار و مضاعفات الإضراب المفتوح عن الطعام الذي كان قد خاضه منذ تاريخ 01 أبريل / نيسان 2017 و علقه مؤقتا بتاريخ 17 أبريل / نيسان 2017 داخل زنزانته و مصحة السجن المحلي بوزكارن / المغرب.و يبقى التذكير إلى أن السجين السياسي الصحراوي " عبد الخالق المرخي " خاض مجموعة من الإضرابات المفتوحة عن الطعام منذ اعتقاله السياسي بتاريخ 29 أبريل / نيسان 2017 بالسجون المحلية أيت ملول و تزنيت و بوزكارن / المغرب ، و هي السجون التي مر منها حتى الآن بموجب حكم قاسي و جائر مدته 04 سنوات سجنا نافذة يقضيها مكرها بسبب نشاطه الحقوقي و دعمه لتقرير مصير و استقلال الشعب الصحراوي.المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويينعن حقوق الإنسان
CODESA
العيون / الصحراء الغربية بتاريخ :21 أبريل / نيسان 2017

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.